معسكر خارجي للمواي تاي قريباً والانتقاء بعد التجارب

يعيش لاعبو المواي تاي أفضل أوقاتهم هذا العام بعد فترة الركود التي أصابتهم نتيجة الإيقاف القسري للنشاط الرياضي، حيث يستعدون للدخول في معسكر داخلي لمدة ثلاثة أسابيع بدءاً من السبت القادم لانتقاء المنتخب الوطني الذي سيكون على موعد مع معسكر خارجي طويل استعداداً للاستحقاقات القادمة، ووفق مصادر لـ “البعث”، سيكون في روسيا بداية العام القادم لمدة لا تقل عن أسبوعين.

أمين عام اللجنة العليا للفنون القتالية ورئيس لجنة المواي تاي ضياء المارديني أكد لـ “البعث” أهمية هذه الخطوة الاستراتيجية التي ستؤتي ثمارها قريباً، فاللاعب مهما كان مستواه الذي وصل إليه أو البطولات التي حققها يحتاج على الدوام إلى الاحتكاك والاطلاع على كل ما هو جديد في تكتيكات القتال، وهذا لا يتحقق في المعسكرات الداخلية في غياب وجود خبرات أجنبية.

وأضاف المارديني: سنعمل على انتقاء النخبة من أفضل لاعبينا، حيث قمنا باستدعاء منتخبي الرجال والسيدات للعام الماضي، إضافة إلى جميع اللاعبين المميزين في هاتين الفئتين، على أن نقوم بانتقاء أفضل خمسة أو ستة منهم للسفر بعد معسكر داخلي تقييمي، حيث يعتبر هذا المعسكر خطوة هامة في الطريق الصحيح لإعداد منتخب قادر على التتويج بالمعدن النفيس قارياً ودولياً، جازماً على أن لاعبينا قادرون على استغلال هذه الفرصة قدر الإمكان لرفع سويتهم وتطوير روحهم المعنوية والقتالية.

في السياق ذاته كانت اللجنة العليا للمواي تاي قد أقامت بطولة لمختلف الفئات بمناسبة أعياد تشرين نهاية الأسبوع الماضي في مدينة الفيحاء الرياضية، بمشاركة حوالي ٢٥٠ لاعباً ولاعبة مثّلوا تسع محافظات، إضافة لهيئتي الجيش والشرطة، وحصد فيها اللاعبون الممثّلون للجنة ريف دمشق المركز الأول بعد حلولهم في صدارة فئتي الشباب والناشئين، وحصولهم على المركز الثاني عن فئة الشابات.

سامر الخيّر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *