التنظيم المميز والإرادة العالية يميزان بطولة الجمهورية لسلة الكراسي

اختتم على أرض صالة تشرين في دمشق الاحتفال بيوم المعاق العالمي الذي أقامه اتحاد الرياضات الخاصة بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر على مدى خمسة أيام، تم في نهايته تتويج منتخب حمص لكرة السلة على الكراسي بلقب بطولة الجمهورية التي أقيمت على هامش الاحتفال، وذلك بعد فوزه على منتخب حلب بنتيجة (38-30)، وحل منتخب اللاذقية ثالثاً بعد فوزه على منتخب دمشق في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.

عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام، رئيس مكتب المراكز التدريبية والرياضات الخاصة عبد الناصر كركو الجاسم أشار في تصريح لـ “البعث” إلى أن يوم المعاق يؤكد على أن الأبناء الرياضيين طاقة لا إعاقة، وهو يهدف إلى التأكيد على حق المعاق في نيل حقوقه كاملة، والعمل على تقريب فكرة دمجه بالمجتمع، مضيفاً: الاحتفال بهذا اليوم حقق الفائدة المرجوة منه، إضافة إلى نجاح بطولة الجمهورية بكرة السلة على الكراسي المتحركة التي شارك فيها عدد جيد من المحافظات، وقد أفرزت خامات واعدة في اللعبة، وجاءت ضمن المعايير الدولية، ولابد من شكر اللجنة الدولية للصليب الأحمر على الدعم الذي قدمته لكافة المشاركين، ونسعى في المستقبل مع اتحاد اللعبة للتركيز على اللاعبين المميزين وضمهم للمنتخب الوطني تحضيراً للمشاركات الخارجية المقبلة، إضافة إلى أن المكتب التنفيذي لديه الكثير من الخطط الموضوعة لإقامة نشاطات الرياضات الخاصة.

من جهته رئيس اتحاد الرياضات الخاصة هنائي الوز أكد أن البطولة نجحت فنياً وتنظيمياً، كما شهدت مستوى فنياً عالياً، واستطاع منتخب حمص الظفر باللقب عن جدارة، إضافة إلى أن البطولة منحت الثقة لذوي الاحتياجات الخاصة ليثبتوا للجميع أنهم عنصر فعال في المجتمع كما الأسوياء.

 

عماد درويش

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى