قداس وجناز لراحة نفس المطران لوقا الخوري في الكنيسة المريمية

أقامت بطريركية انطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس قداساً وجنازاً لراحة نفس المعاون البطريركي المطران لوقا الخوري أسقف صيدنايا وذلك في الكاتدرائية المريمية البطريركية بدمشق.

وترأس القداس الالهي غبطة بطريرك انطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر وشارك فيه رؤساء وممثلو الطوائف المسيحية والسفير البابوي بدمشق.

وكان معاون غبطة البطريرك توفي في مشفى بيروت وهو من مواليد دمشق عام 1945 وسمى مطرانا ومعاونا بطريركيا لبطريركية انطاكيا وسائر المشرق للروم الأرثوذكس عام 1999 وخدم في كنائس الإمارات العربية المتحدة والكويت والعراق وأقام أول صلاة مشتركة في الجامع الأموي بدمشق من أجل السلام في سورية والمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *