السوبر الإسباني.. الريال للحفاظ على لقبه وبرشلونة يحاول تكرار السيناريو

تتوجه أنظار محبي الكرة الاسبانية هذا المساء إلى ملعب نويفو أركانخيل في مدينة قرطبة مسرح أولى مبارتي الدور نصف النهائي من مسابقة كأس السوبر التي تجمع برشلونة بريال سوسييداد، واستفاق برشلونة من أدائه السيىء هذا الموسم بتحقيقه ثلاثة انتصارات متتالية في الدوري، فيما يعتبر ريال سوسييداد أحد أقوى الفرق أداء، رغم نكسته أمام اشبيلية، وقبلها التعادل مع ايبار.

أما غداً فسيكون حامل النسخة الماضية ريال مدريد في مهمة الدفاع عن لقبه عندما يواجه مضيفه أتلتيك بلباو في نصف النهائي الثاني على ملعب لاروزاليدا، وتسعى كتيبة زين الدين زيدان للحفاظ على لقبها في وقت تتلقى انتقادات لاذعة بعد التعادل المخيب للآمال في الليغا مع أوساسونا الأسبوع الماضي، والابتعاد عن الصدارة نسبياً، ومن المتوقع أن تشهد المباراة ندية عالية قياساً بما عوّدنا عليه أتلتيك أمام الكبار، حيث يدخل المباراة متسلّحاً بالمدرب الجديد مارسيلينو صاحب الخبرة العالية .

ويتفاءل برشلونة وصيف الدوري في الموسم الماضي بأن يحدث معه ما حصل مع غريمه التقليدي الريال، فالأخير شارك في النسخة الماضية رغم عدم فوزه بأي لقب، فجاءت مشاركة الفريق الملكي في السوبر بعدما توّج برشلونة بلقب الليغا، وكذلك وصافته لبطل الكأس، وكان أتلتيكو مدريد قد أنهى موسمه وصيفاً لبطل الدوري، بينما فاز فالنسيا بلقب الكأس، لذا لم يملك ريال مدريد أحقية المشاركة، وما أتاح للملكي فرصة المشاركة في البطولة هو وجود البارسا في نهائي الكأس وفوزه بلقب الليغا في آن واحد، ويشارك البارسا في هذه النسخة دون تتويجه بلقبي الليغا والكأس، وتتويج الريال بلقب السوبر في النسخة الماضية جاء بعد موسمه الصفري الذي شهد خروجه خالي الوفاض، الأمر الذي يشبه وضع البلوغرانا في الموسم الماضي.

وكان من المفترض أن تقام النسخة الثانية من السوبر على الأراضي السعودية كالنسخة السابقة، إلا أن أزمة فيروس كورونا وتوابعها كانت سبباً في إقامة البطولة فقط بشكل استثنائي هذا العام في اسبانيا.

جدول المباريات

الأربعاء: برشلونة- ريال سوسييداد 10 مساء.

الخميس: ريال مدريد- أتلتيك بلباو 10 مساء.

أرقام وإحصائيات

– تتشارك الأندية الأربعة بفوزها بلقب السوبر سابقاً، ويعد برشلونة ملك المسابقة بـ 13 لقباً، متفوقاً بلقبين عن ريال مدريد، بينما يمتلك بلباو لقبين في خزائنه، وسوسييداد فاز بلقب وحيد.

– في نسخة 1982، لعب ريال مدريد بطل كأس الملك ضد ريال سوسييداد بطل الليغا، وحقق الميرنغي الفوز ذهاباً بهدف نظيف، لكنه تلقى الهزيمة إياباً بنتيجة (4-0) ليُحقق الفريق الباسكي لقبه الوحيد في تاريخ البطولة.

– في نسخة 2015 انتصر أتلتيك بلباو بقيادة ارنستو فالفيردي على برشلونة بنتيجة (4-0) في الذهاب، ثم حسم التعادل الإيجابي بهدف لمثله موقعة الإياب، ليتوّج الفريق الباسكي باللقب على حساب الكتالونيين.

– يتربع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي على قائمة هدافي كأس السوبر برصيد 11هدفاً، يليه فتى الريال الذهبي راؤول غونزاليس برصيد 7 أهداف.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *