بطولة عربية بضيافة سلتنا.. ومنتخبنا يسعى للتحضير

يتطلّع منتخبنا الوطني للرجال بكرة السلة لحجز بطاقة التأهل للنهائيات الآسيوية المقبلة في إندونيسيا من خلال مشاركته في النافذة الثالثة للتصفيات المقرّرة بعد أقل من شهر في العاصمة القطرية الدوحة.

المعطيات الحالية تشير إلى صعوبة تأمين معسكر خارجي لمنتخبنا في ظلّ الحظر الذي فرضته معظم الدول بسبب فيروس كورونا، ما وضع اللجنة المؤقتة لاتحاد السلة في موقف حرج، وخاصة بعد اعتذار الإمارات العربية المتحدة عن إقامة بطولة المنتخبات العربية والتي كانت مقررة بداية الشهر المقبل، وأجبرها على البحث عن مباريات تحضيرية قوية، ولاسيما أن نتيجة مباراتي المنتخب القادمتين مع السعودية وقطر ستحدّدان مصير سلتنا في التأهل للنهائيات المقبلة.

من هذا المنطلق وجدت اللجنة المؤقتة لاتحاد السلة ضرورة البحث عن حلول بديلة لتأمين تحضير جيد للمنتخب، حيث كشف رئيس اللجنة علاء جوخه جي لـ”البعث” عن توجيه عدد من الدعوات للمنتخبات العربية، وهي مصر والعراق والأردن ولبنان لإقامة بطولة عربية مصغرة ‏في العاصمة دمشق، على أن يكون موعد انطلاقتها في السابع والعشرين من الشهر الجاري، وتتزامن مع افتتاح صالة الفيحاء الرئيسية بعد الانتهاء من عمليات الترميم ضمن المواصفات التي حدّدها الاتحاد الدولي للعبة، مبيناً أن الاتحاد بانتظار الردّ على الدعوات التي تمّ توجيهها للدول المعنية، وفي حال جاءت الموافقات فسيتمّ اللجوء لتطبيق البروتوكول الصحي المعتمد من قبل الاتحاد الآسيوي الخاص بفيروس كورونا.

بقي أن نشير أخيراً إلى أن منتخبنا كان قد فقد فرصته باللعب على أرضنا بعدما قرّر الاتحاد الدولي تحديد الدول التي ستستضيف النافذة الأخيرة من التصفيات الآسيوية، وعليه فإن منتخبنا سيتوجه الشهر المقبل إلى قطر ليلعب ما تبقى له من مباريات في المجموعة.

عماد درويش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *