“قسد” العميلة تختطف أمين شعبة الحزب في رأس العين

اختطفت ميليشيا (قسد) المرتبطة بالاحتلال الأمريكي أمين شعبة رأس العين لحزب البعث العربي الاشتراكي، وذكرت مصادر محلية في الحسكة أن ميليشيا “قسد” اختطفت محمد تركي الخيرو أمين شعبة رأس العين لحزب البعث العربي الاشتراكي واقتادته إلى مدينة الدرباسية دون معرفة الأسباب.

كما ذكرت مصادر محلية أن مجموعات مسلحة من ميليشيا “قسد” شنت حملة مداهمات طالت منازل المدنيين في منطقة اللطوة في بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي واختطفت عدداً منهم واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

وفي ريف الرقة الشرقي أفادت مصادر محلية أن مسلحين من ميليشيا “قسد” أقاموا عدة حواجز في منطقة الحوس وأقدموا على اختطاف عدد من الشبان لتجنيدهم وزجهم للقتال بصفوفها قسرياً.

 في الأثناء،  قُتل وأصيب عدد من مسلحي ميليشيا قسد في هجمات على تحركاتهم ونقاط انتشارهم في الرقة ودير الزور.

ففي ريف دير الزور قالت مصادر محلية قولها إن عدداً من مسلحي ميليشيا “قسد” قتلوا وأصيبوا جراء إطلاق النار عليهم في قرى الشهابات ومحيميدة والشحيل والتي تشهد رفضاً شعبياً لوجود الميليشيا حيث أنها تواصل سرقة النفط والثروات السورية بدعم من الاحتلال الأمريكي.

وإلى الغرب من مدينة الرقة بينت المصادر المحلية أن مسلحين من ميليشيا “قسد” قتلوا وأصيب آخرون بهجوم بالأسلحة الرشاشة على إحدى نقاط انتشارهم في محيط قرية كبش غربي.

مرتزقة الاحتلال التركي يحرمون 24 قرية في تل تمر من الكهرباء

بالتوازي يعاني عدد من القرى الواقعة بريفي تل تمر الشمالي والجنوبي الغربي من استمرار انقطاع التيار الكهربائي عنها منذ أكثر من شهر بسبب الممارسات الإجرامية لمرتزقة الاحتلال التركي الذين يتعمدون الاعتداء على الشبكة وينهبون المحولات وخطوط التوتر ويمنعون عمليات الصيانة والإصلاح.

وبين مدير الشركة العامة لكهرباء الحسكة المهندس أنور العكلة أن قرية الكوزلية وثلاث قرى أخرى في ريف تل تمر الجنوبي الغربي تتغذى بالتيار الكهربائي من الخطوط القادمة من محطة كهرباء مبروكة الواقعة ضمن المناطق التي يحتلها مرتزقة الاحتلال التركي ولا يمكن تغذيتها حاليا من محطة تل تمر كون الأمر يحتاج إلى شبكات وأعمدة وهي غير متاحة خلال الفترة الحالية.

وحول واقع الكهرباء في الريف الشمالي لتل تمر أوضح العكلة أن 20 قرية تتغذى من خط زركان/مزري يعيش أهاليها بدون كهرباء أيضا منذ السادس من كانون الثاني الماضي جراء اعتداء مرتزقة الاحتلال التركي على محطة كهرباء تل تمر وعلى خطوط التوتر المغذية لها لافتا إلى أن هناك محاولات متكررة لإصلاح الأعطال على الرغم من أن المنطقة عالية الخطورة كونها متاخمة لمناطق انتشار مرتزقة الاحتلال التركي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *