الصين تحتفل برأس السنة القمرية

تحتفل الصين، غدا، الجمعة بعيد رأس السنة القمرية الجديدة، أو ما يسمى أيضا بعيد الربيع أو العام القمري الجديد وفقا للتقويم الصيني إلى جانب العديد من البلدان في آسيا وهي تقاليد يعود عمرها تاريخيا لأربعة آلاف سنة. ويبدأ الاحتفال بعيد الربيع أهم العطلات التقليدية في الصين في اليوم الأول (القمر الجديد) من الشهر الأول في التقويم الصيني وينتهي بمهرجان الفوانيس الذي يصادف اليوم الخامس عشر. ونشأت السنة القمرية الجديدة من تضحية الناس للآلهة والأجداد في نهاية عام قديم وبداية عام جديد وهي مناسبة للتدبر في كيف تصرف المرء في العام المنصرم وماذا كانت اعتقاداتهم طوال ذلك العام، ويمثل هذا العيد الرغبة في حياة جديدة. والسنة القمرية الجديدة مبنية على التقويم القمري الصيني حيث أن تاريخها يختلف كل عام،  يصادف العام القمري الصيني الجديد دائما القمر الجديد الثاني بعد الانقلاب الشتوي في النصف الشمالي للكرة الأرضية والانقلاب الصيفي في نصف الكرة الجنوبي وهذا يحدث في تواريخ مختلفة من التقويم الغريغوري. ويتم تسمية كل عام على اسم واحد من اثني عشر حيوان مختلف من الأبراج الصينية، وهي: “الجرذ ، الثور، والنمر، والأرنب، والتنين، والأفعى، والحصان، والخروف، والقرد، والديك، والكلب، والخنزير”، وعام 2021 هو عام الثور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى