18 مليون يورو أضرار محطة معالجة داريا.. وتأهيلها قيد الدراسة

دمشق- بشير فرزان

أكدت وزارة الموارد المائية في ردّها على تساؤلات حكمت العزب عضو المكتب التنفيذي في الاتحاد العام للفلاحين (عضو مجلس الشعب)، حول  تفعيل محطة المعالجة على اتستراد درعا ودراسة إعادة مياه التحلية إلى بساتين مدينة داريا وصحنايا وأشرفية صحنايا والمعضمية، أن الموضوع حالياً قيد الدراسة.

وبيّنت أن محطة المعالجة في داريا وُضعت في الخدمة عام 2011 بعد أن قامت وزارة الموارد المائية بالتعاقد مع الجانب الماليزي لتنفيذ محطات معالجة للصرف الصحي في ريف دمشق، مشيرة إلى أنها خرجت عن الخدمة في عام 2013 على يد العصابات الإرهابية المسلحة التي خرّبت وسرقت محتويات المحطة من المواد والتجهيزات.

وأوضحت الوزارة في كتابها الموجّه إلى وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب رقم 839 تاريخ 31/ 1/ 2021 أن الشركة العامة للصرف الصحي بدمشق قامت بحصر الأضرار بالمحطة والتي بلغت نحو 18 مليون يورو، وتمّ عرض إعادة تأهيلها على الجانب الماليزي مع تقديم التمويل اللازم لذلك، وهو قيد الدراسة لديه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى