إحداث المسرح القومي في حماة

حماة- حسان المحمد

بيّن مدير المسارح والموسيقا عماد جلول أنه تم إحداث دائرة المسرح بحماة بشكل رسمي، وقوننة العمل، لتكون نواة لتطوير عمل إداري في مديرية المسارح والموسيقا التي ترعى الكوادر المسرحية، وسوف تكون في حماة انطلاقة جديدة بكوادر داعمة للمسرح من أبناء المحافظة لتقديم العروض المسرحية والموسيقية في حماة ومناطقها بشكل أكبر وأقوى، كماً ونوعاً، والمسرح القومي بحماة عريق ومشهود له، وسوف يتم تكليف وندب عدد من الموظفين من مديرية الثقافة لإدارة شؤونه وعمله  وسيتم تشكيل لجان للقراءة والمشاهدة سوف تقوم بأعمالها المنوطة بها.

بدوره قال سامي طه مدير الثقافة، والمكلّف بإدارة المسرح القومي: بعد طول انتظار تحقق الحلم بإعلان وإحداث المسرح القومي بحماة، وهو ولادة جديدة ومباركة لعشاق المسرح، وللمؤسسة الثقافية، ولا يخفى على أحد معرفتهم بالإمكانيات الكبيرة للفن المسرحي على صعيد الإخراج والتمثيل والتأليف، وقدمت حماة للمسرح في سورية أعمالاً متميزة، وهي تجربة غنية بشهادة كل من يعمل ويشاهد الحراك المسرحي، وهناك مجموعة كبيرة من الممثلين المسرحيين يعملون دون تأطير.

بدورها قالت المخرجة المسرحية كاميليا بطرس: نحتفل اليوم احتفالاً بهيجاً طال انتظاره سنين عديدة، وهو تأسيس المسرح القومي بحماة، وتأتي أهميته لوجود كوادر مسرحية مهمة منذ زمن بعيد على صعيد الإخراج والكتابة، وفرق قدمت خلال سني عمرها الكثير من العروض المسرحية في حماة ومحافظات أخرى، ونطلب من جميع مسرحيي حماة العمل لإنتاج يوازي هذه الانطلاقة”.

من جانبه أكد المخرج المسرحي ومدير مسرح العمال عبد الكريم حلاق: إن انطلاقة المسرح القومي بحماة فرحة كبيرة بعد طول انتظار على الصعيد الإداري، على الرغم من أننا لم نكن محرومين من المسرح على الصعيد الفني، حيث كانت هناك تجارب كثيرة تصدى لها مخرجون حمويون، وشاركوا بها منذ السبعينيات، وحتى اليوم نتواصل مع المسرح القومي ولم ننقطع يوماً، وفنانو حماة يستحقون هذا المسرح، ونتمنى تفعيل مسرح المنظمات الشعبية كالعمال، ومسرح الشبيبة، والمسرح الجامعي، حيث لا يمكن أن نعتمد على المسرح القومي فقط، ويجب أن تكون هناك عدة فعاليات مسرحية تعمل في مجال المسرح القومي، ولابد من تضافر الجهود من أجل مسرح فاعل ومتفاعل مع الجمهور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *