الملتقى الوطني لقبيلة طي يدعو لطرد الاحتلالين الأمريكي والتركي ويؤكد دعم الاستحقاق الرئاسي

الحسكة_ اسماعيل مطر _ سانا

دعا المشاركون في ملتقى قبيلة طي الذي أقيم في مدينة القامشلي بريف الحسكة إلى طرد قوات الاحتلالين الأمريكي والتركي وأدواتهما العميلة على الأرض السورية مجددين في الوقت ذاته التأكيد على دعمهم الاستحقاق الرئاسي.

كما أكد الملتقى الذي عقد بحضور وجهاء وشيوخ عشائر من قبيلة طي دعم خيار المقاومة الشعبية لطرد كل وجود أجنبي غير شرعي يقوم بنهب الثروات وسرقة المحاصيل الزراعية بهدف التأثير على عزيمة الشعب السوري في مناطق الجزيرة، مشدداً على الوقوف خلف الجيش العربي السوري حتى تحرير كل شبر من تراب سورية.

الشيخ محمد الفارس بين أن “الملتقى يعقد اليوم بعد عشر سنوات من الصمود الذي حققه الشعب السوري في مواجهة الإرهاب وتصديه مع جيشه وقيادته لأشرس أنواع الإرهاب وإحباطه المؤامرة التي حاولت تقسيم سورية، مشيرا إلى أن “أبناء عشائر الجزيرة متمسكون بوحدة الأرض السورية ويقفون إلى جانب الجيش العربي السوري ويدعمون الاستحقاق الرئاسي كسبيل للوصول بالوطن إلى بر الأمان”.

بدوره الشيخ فيصل العازل من قبيلة المعامرة الطائية أكد  أن “أبناء الجزيرة السورية في محافظة الحسكة يدا بيد مع الجيش العربي السوري ضد كل تدخل أجنبي غير شرعي هدفه النيل من وحدة سورية أرضاً وشعبا”.

ولفت إلى أنه “من أجل إعادة إعمار البلاد لا بد من خروج كل القوات الأجنبية المحتلة التي تدعم الإرهاب وتزعزع استقرار المنطقة ممثلة بالولايات المتحدة وتركيا”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *