توقيع “قصائد بلا كحول”

حلب- غالية خوجة

اختتم المركز الثقافي العربي بالعزيزية أنشطته التي توقفت مؤقتاً، كحال بقية الجهات الثقافية وذلك لغاية منتصف الشهر الجاري، بحفل توقيع كتاب “قصائد بلا كحول” للكاتبة سمر ياغي، الصادر عن دار العراب بدمشق 2021، أقامه المركز الثقافي العربي بهنانو.

تضمّن الحفل جلسة حوارية أدارها الأديب أحمد العبسي الذي أشار إلى مجموعتها الأولى “في حضرة الشفق”، بينما قدّم الأديب محمد سمية مدير المركز الثقافي بالصاخور قراءة في مجموعتها المحتفى بها، مؤكداً اتسام النصوص بشكل عام بالتناص مع النص القرآني، مثل “هل أتاك حديث الحطب؟”، وتوظيف التناص بشكل فني وجمالي، والتكثيف وحشد العشرات من الكلمات المفتاحية، إضافة إلى جدلية المتناقضات وجمالية السرد والتمرّد على المألوف، كما في قولها: “إن خطر النبيذ، فقم إلى العنب، وارتشف بقايا اللون، من ذاكرة العنقود”.

بينما رأى الشاعر محمد حجازي مدير دار الكتب الوطنية أن الشاعرة ياغي من خلال تجربتها الثانية تحاول القبض على زمام القصيدة من طرفها الثاني، فلذلك تعتني بالصور والانزياح على حساب الفكرة ربما، وهذا أمر قد يكون مبرراً لإثبات التقنية الفنية التي يصل إليها الشاعر بعد تجربة أولى.

وأضاف: ثمّة صناعة في ثنايا الديوان تعتمد على الغريب والقديم من الألفاظ التي قد لا تلائم الحداثة نوعاً ما، وثمّة فقد في الوحدة العضوية في بعض النصوص تشي بأفكار قبضت عليها الشاعرة وخافت أن تفلت منها، فصاغت منها عقداً قد يبدو غير مؤتلف، لكن هذا لا ينكر أن الشعر النسائي في حلب يتطوّر على يد شاعراتها وسمر منهن، وخصوصاً، في مجال طرق باب الحداثة بقوة، وهذا إنجاز مهمّ على صعيد الفن الشعري يستلزم منا جميعاً أن ننحو نحو رؤى قد تبدو أكثر عمقاً وتغذي الواقعية الجديدة بمستلزمات نهضتها الجديدة وتفاؤلها النبيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *