مصدر لـ “البعث”: عودة الهدوء إلى سوق الاستهلاك النفطي خلال 48 ساعة

طرطوس- وائل علي

أعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية وصول ناقلة نفط تحمل مليون برميل إلى ميناء بانياس.

مصدر خاص  أكد في تصريح لـ البعث أن الناقلة الواصلة إلى ميناء بانياس بدأت عمليات تفريغ حمولتها من النفط الخام البالغة حوالي مليون برميل، أي ما يعادل حوالى ١٣٠ ألف طن لتبدأ عمليات الترقيد والتحليل وسلسلة من الإجراءات اللوجستية قبل عمليات إعادة إقلاع مصفاة بانياس. وأشار المصدر إلى أن الكمية الواصلة ستعيد الهدوء لسوق الاستهلاك النفطي خلال ثمان وأربعين ساعة.

وفي سياق متصل بينت الوزارة أنه يمكن للسيارات الحكومية تعبئة 20 لتر بنزين كل سبعة أيام دون رسائل.

وكانت وزارة النفط بدأت أمس الثلاثاء تطبيق آلية جديدة لتوزيع مادة البنزين وفق نظام الرسائل النصية القصيرة والتي تتضمن تفاصيل المحطة التي يتوجب التوجه إليها مع مدة صلاحية الرسالة.

وأوضحت الوزارة أنه يستمر العمل على إصدار البطاقات الذكية الخاصة بالآليات في مراكز شركة محروقات من خلال تقديم رخصة سير مركبة (ميكانيك) وتأمين الزامي ساري المفعول ووجود صاحب المركبة مع الهوية الشخصية.

وبهدف تبسيط الإجراءات على المواطنين يستمر إصدار البطاقات الذكية الخاصة بالمركبات بموجب الوكالة النظامية وفق البيان مرفقة مع رخصة سير مركبة وتأمين الزامي ساري المفعول والوكالة المصدقة أصولاً وصورة الهوية لمالك المركبة وحضور الوكيل مع الهوية الشخصية وذلك إلى حين تسوية وضع الآلية علماً أنه لم يتم إيقاف مخصصات البنزين لأي آلية تملك بطاقة بموجب الوكالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *