أول جمعية خيرية تعتمد الضمان الصحي للأطفال

حماة –  يارا ونوس

تعد جمعية قطرة أمل لرعاية الطفولة أوّل جمعية بمنطقة السلمية تطبّق فكرة التأمين الصحّي للأطفال، فكانت سبّاقة بهذا المشروع الذي يؤمن المساعدة الطبية لشريحة كبيرة من الأطفال في المجتمع، ويعتبر جزء من عدة مشاريع وبرامج تقوم بها الجمعية على أصعدة عدة اجتماعية، تعليميّة وتربويّة، نفسية..

وبيّنت أمينة سر البرنامج الصحي في الجمعيّة والمسؤولة عن تنسيق الضمان الصحي نجوى جبر لـ”البعث” أنّ الجمعية تعمل على تطبيق فكرة التأمين الطبي للأطفال دون سن الـ١٦ عاماً، ويعتبر من ضمن النشاطات المهمّة التي تنفذها الجمعية بهدف تقديم الضمان الصحي للفرد في حال تعرّضه لطارئ مفاجئ.

وأوضحت جبر أن التعاقد مع المؤسسة العامة السوريّة للتأمين تمّ خلال الشهر العاشر لعام ٢٠٢٠، مبينةً دور مؤسسة التأمين في تقديم التغطية الصحيّة للمؤمن عبر بطاقة شخصية تحمل اسم الطفل، وتغطي ٤٠٪ من قيمة النفقات، تشمل أجور تحاليل المخبرية، وأشعة (رنين مغناطيسي)، وأدوية، وبدائل صناعيّة (مفصل)، العدسة العينيّة، منوهة إلى أن هذه الخدمة الطبية تستهدف الأطفال داخل الجمعية وخارجها كخدمة مجتمعية متكاملة.

يُذكر أن جمعية قطرة أمل منظمة إنسانية أهلية غير ربحية في السلمية تسعى لتقديم المساعدات  والدعم المعنوي لنفوسٍ أرهقتها الحاجة، وأيتام  يعيشون حسرة الحرمان، إضافة إلى الأطفال المتسربين من المدرسة لتكون عوناً لهم في المجال التعليمي بما يضمن مستقبلاً أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *