ضبط 385 سرقة كهرباء استجرت  1175518 ك ط سا

حماة – ذكاء أسعد

تعد حالات التعدي على شبكة الكهرباء والاستجرار غير المشروع من أكبر التحديات التي تواجه الشركة العامة لكهرباء حماه، التي تتابع حملة  قمع المخالفات في مختلف مناطق المحافظة، لما لها من آثار سلبية على القطاع الكهربائي من انقطاعات متكررة، وذلك عن طريق العمل المتواصل وتكثيف الجولات التفتيشية المفاجئة  للحد من هذه الظاهرة.

وأوضح المهندس أحمد اليوسف مدير الشركة العامة لكهرباء حماه أنه خلال الأشهر الأولى من العام الجاري تم تنظيم ما يزيد عن 385 مخالفة استجرار غير مشروع للكهرباء في حماه وريفها بطاقة” 1175518 كيلو واط ساعياً وتكلفة تقدر تقدر بـ 25,407,545 مليون ليرة، وبلغت نسبة الجباية للقطاع الخاص 90% و61% للقطاع العام.

وتطرق اليوسف لأهم أعمال الشركة  والمتمثلة بتجهيز واستثمار ثلاثة مراكز تحويل ومد 6 كم خطوط توتر متوسط 20 kv و7 كم توتر منخفض في الريفين الشرقي والجنوبي المحررين، والمباشرة بتغذية مطار أبو الضهور من ناحية سنجار، وذلك بالتنسيق مع الشركة العامة لكهرباء إدلب، وتغذية مدينة خان شيخون والقرى المجاورة من مدينة مورك، وتنفيذ واستثمار خط توتر متوسط من محطة تحويل حماه الأولى حتى مدينة مورك بطول 22 كم وبقيمة تقديرية 315 مليون، بالإضافة إلى تنفيذ ما يزيد عن 17 مركز تحويل عام  و36 مركز تحويل خاصاً، واستبدال ما يزيد عن 54 محولة بمحولات ذات استطاعة أكبر.

أما بالنسبة للتقنين الكهربائي فقد أكد المدير العام للشركة أنه يتم وضع برنامج التقنين بشكل شبه يومي وحسب الكميات المخصصة للمحافظة بما يكفل العدالة في توزيع الكميات على خطوط التوتر المتوسط، بالإضافة إلى العمل على زيادة فترات وصل التيار الكهربائي لآبار المياه حسب الإمكانيات المتاحة خاصة ليلاً. وأهاب اليوسف بالمواطنين الإبلاغ مباشرة عن أي حالة من حالات  الاستجرار غير المشروع، منوهاً إلى ضرورة التعاون بين المواطن والشركة للحد من هذه الظاهرة وللمحافظة على تقديم أفضل الخدمات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى