مقتل وإصابة عملاء من “قسد” بهجمات في ريفي الحسكة ودير الزور

قتل وأصيب عدد من مسلحي ميليشيا “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي إثر هجمات متفرقة شنتها الفصائل الشعبية وطالت تحركاتهم وحواجز لهم في ريفي الحسكة ودير الزور.

وذكرت مصادر محلية أن “لغما أرضيا انفجر في مقر عسكري لميليشيا “قسد” ضمن صوامع تل حميس بريف القامشلي ما أدى إلى مقتل عدد من عناصر الميليشيا وإصابة آخرين”.

وفي دير الزور قالت مصادر “إن هجوماً شنته الفصائل الشعبية بالرصاص استهدف نقطة لميليشيا “قسد” في قرية الحصان غرب دير الزور ما أدى إلى مقتل أحد مسلحيها”.

وتتواصل الهجمات على نقاط ومحاور تحرك ميليشيا “قسد” في الجزيرة السورية رداً على تصعيد الميليشيا اعتداءاتها على المدنيين حيث قتل الخميس الفائت أحد مسلحيها في هجوم بالرصاص على سيارة لهم في قرية سويدان الجزيرة بريف دير الزور الشرقي.

بالتوازي، استشهد مدني وأصيب طفل بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة في مدينة الباب الواقعة تحت سيطرة قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من الإرهابيين بريف حلب الشرقي وذلك في ظل الفوضى التي تشهدها المناطق التي يحتلها النظام التركي والتنظيمات الإرهابية بريف حلب.

وذكرت مصادر محلية أن عبوة ناسفة تم زرعها بسيارة في مدينة الباب بريف حلب الشرقي انفجرت ما تسبب باستشهاد مدني وإصابة طفل بجروح متفاوتة.

واستشهد السبت مدنيان بانفجار عبوة ناسفة في مدينة عفرين التي تعم فيها مظاهر الفوضى والانفلات الأمني نتيجة صراعات المجموعات الإرهابية التابعة للنظام التركي لاقتسام النفوذ والتحكم بمصير المدنيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *