خلال أسبوع.. ارتفاع معدل وفيات كورونا عالمياً أكثر من 20٪

ذكرت منظمة الصحة العالمية أن معدل الإصابات بفيروس كورونا في العالم ارتفع بنسبة 8٪ خلال الأسبوع الماضي، ومعدل الوفيات بنسبة 21٪.

وأفيد بتسجيل أكثر من 3.8 مليون إصابة وأكثر من 69 ألف حالة وفاة في الأسبوع الماضي، مع زيادة قوية بشكل خاص في الوفيات المسجلة في بلدان جنوب شرق آسيا وأمريكا الشمالية والجنوبية.

وتقول النشرة الوبائية الأسبوعية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية: “تجاوز العدد الإجمالي للإصابات الجديدة في الأسبوع الماضي (من 19 إلى 25 تموز) 3.8 مليون، بزيادة قدرها 8٪ عن الأسبوع السابق. وتم في المتوسط الإبلاغ عن حوالي 540 ألف حالة إصابة يوميا، بينما كانت في الأسبوع السابق 490 ألف حالة يومياً”.

وارتفع “في الوقت نفسه” عدد الوفيات بشكل حاد حيث “توفى أكثر من 69 ألف شخص، أي 21 ٪ أكثر من الأسبوع السابق عندما تمّ تسجيل أكثر من 56 ألف حالة وفاة”.

وجرى في الفترة من 19 إلى 25 يوليو تسجيل 3.807.939 إصابة في العالم، وسُجلت كذلك 69132 حالة وفاة. وحتى يوم 25 تموز، بلغ إجمالي عدد الإصابات في العالم 193.657.729، فيما سُجلت 4.154.660 حالة وفاة بين المرضى.

وانخفض معدل الإصابات خلال الأسبوع في إفريقيا بنسبة 9٪، وفي جنوب شرق آسيا بنسبة 7٪، وبشرق البحر الأبيض المتوسط ​​بنسبة 4٪، فيما رصد ارتفاعها في الأمريكيتين بنسبة 30٪، وبمنطقة غرب المحيط الهادئ بنسبة 25٪، وفي أوروبا بنسبة 3٪.

وارتفعت معدلات الوفيات بقوة خاصة في جنوب شرق آسيا، بنسبة 30٪، والأمريكيتين بنسبة 29٪، كما لوحظ انخفاض في عدد الوفيات في أوروبا بنسبة 1٪.

إلى ذلك، قالت كوريا الجنوبية إنها سجلت 1.8 ألف إصابة جديدة بمرض كوفيد-19، في أعلى زيادة يومية على الإطلاق في الإصابات بالبلاد، بينما تكافح الدولة لاحتواء موجة رابعة من التفشي تؤججها سلالة “دلتا” شديدة العدوى.

وتجاوز هذا العدد الرقم القياسي المسجل يوم 22 تموز، مع اتساع نطاق العدوى خارج العاصمة سيؤل والمناطق المجاورة لها، حيث فرضت السلطات أشد إجراءات التباعد الاجتماعي.

بدورها قالت وزارة الصحة الهندية، اليوم الأربعاء، إن البلاد سجلت أكثر من 43 ألف إصابة جديدة بكوفيد-19، وأضافت: إن إجمالي عدد الإصابات في الهند بلغ 31.48 مليون، وهي ثاني أعلى حصيلة في العالم، بعد الولايات المتحدة، وفقا لإحصاء لرويترز.  وذكرت الوزارة أنه تم تسجيل 640 وفاة جديدة بكوفيد-19 ليبلغ إجمالي الوفيات 422022.

وفي اليابان، قالت مصادر حكومية، إن عدد حالات الإصابة الجديدة بكوفيد-19 في طوكيو تجاوز 3000 حالة لأول مرة.

وبحسب السلطات، كانت اليابان قد نجحت من المتحورات المدمرة التي عانت منها دول أخرى مثل الهند وإندونيسيا والولايات المتحدة، لكن الموجة الخامسة من الوباء التي يغذيها متغير “دلتا” تضاعف الضغط على المستشفيات في طوكيو، المدينة المضيفة للأولمبياد.

كما سجلت السلطات الصحية إصابات بفيروس كورونا بين أعضاء الوفود المشاركة في أولمبياد طوكيو تجاوزت 100 حالة.

وتشهد النسخة الحالية من الألعاب الأولمبية، مشاركة 206 بعثات رياضية (205 بلدان وفريق اللاجئين)، وستجري المسابقات في ملاعب دون جمهور، بينما يخضع عشرات آلاف المشاركين، بمن فيهم الصحفيون القادمون من الخارج، لقيود صحية مشددة.

وتسجل العاصمة اليابانية أعدادا متزايدة من الإصابات بكورونا، حيث أعلنت فيها حالة طوارئ طبية منذ الاثنين الماضي، وتستمر حتى 22 آب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى