“المازوت” يقوّض زراعة التبغ في الغاب

حماة- حسان المحمد
عزا رئيس شعبة زراعة التبغ بالغاب المهندس عبد الرحمن سبب تراجع المساحة المزروعة من التبغ في سهل الغاب من 20 ألف دونم العام الماضي 9 آلاف هذا العام، إلى غياب مادة المازوت لزوم سقاية المساحات المزروعة، وكذلك غياب الطاقة الكهربائية، مشيراً إلى أنه ليس بمقدور المزارعين شراء ليتر المازوت بـ ٢٥٠٠ ليرة وأحياناً أكثر.
وأكد فضل أن المزارعين لم يستلموا سوى لترين من مادة المازوت هذا الموسم لري المحصول رية واحدة من أصل أربع ريات، وبالتالي لم يعد بإمكان المزارعين زراعة هذا المحصول في ظل ارتفاع أسعار التكلفة، سواء لجهة الأسمدة أم لجهة المازوت، أم لجهة أجور اليد العاملة.
والحال نفسه ينطبق على المزراعين في مجال شعبة زراعة حماة، إذ بين رئيس الشعبة يوسف محمد أن المساحة المزروعة لمحصول التبغ من صنف الفرجينا ضئيلة هذا العام إذ بلغت 9200 دونم، وذلك ارتفاع ارتفاع التكاليف من أسمدة ومازوت وأجور عمال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى