العمل لتحقيق العودة الى فلسطين لأبناء شعبها أبرز أهداف ملتقى شباب العودة

العمل من أجل تحقيق وإنجاز العودة إلى فلسطين لكل أبناء الشعب الفلسطيني ودعم قضايا وحقوق الشباب الفلسطينى والمساهمة فى تطوير ورعاية ابداعاتهم أهم أهداف ملتقى شباب العودة الى فلسطين والذى عقد اجتماع تأسيسه من قبل الحملة العالمية للعودة الى فلسطين اليوم فى المجلس الوطني الفلسطيني بالمزرعة بدمشق.

وأكد المجتمعون على ضرورة توحيد جهود وطاقات الشباب الفلسطينى بما يخدم ممارسة دوره فى تحقيق اهداف الشعب الفلسطينى ونشر وتعزيز ثقافة العمل التطوعي فى صفوف الشباب الفلسطيني والتأكيد على التشاركية فى جميع المجالات.

وأوضح المجتمعون أن الية تنفيذ أعمال الملتقى ستكون من خلال العمل في مخيمات اللاجئين وتجمعاتهم في سورية ومن ثم التواصل مع الشباب الفلسطيني في دول العالم وعقد لقاءات معهم لشرح أهداف الملتقى وتأسيس مجموعات عمل تخصصية فى جميع المجالات وأحياء المناسبات الوطنية وخاصة المرتبطة بالعودة وإبراز دور الشباب المقاوم والإضاءة على مسيرتهم وتضحياتهم وتقديمه كنموذج للشباب.

وأوضح مسؤول الحملة العالمية للعودة الى فلسطين فى سورية خالد عبد المجيد فى كلمة له ان الملتقى هو مبادرة شبابية تعمل على تفعيل دور الشباب الفلسطيني وكل الشباب الموءمن بحقوق الشعب الفلسطينى وحشد طاقاتهم فى مخيمات اللاجئين والتجمعات للدفاع عن القضية الفلسطينية ولا سيما العودة الى المدن والقرى التى هجر منها الاباء والأجداد مؤكدا ضرورة العمل والنضال بكل الوسائل من أجل تحرير كامل التراب الفلسطيني وقيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس

بدوره أمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة الدكتور طلال ناجي أشار إلى اهمية الملتقى لكونه مساهمة جديدة لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني ونضاله في مواجهة كيان الاحتلال لافتا الى ان ما جرى في المخيمات الفلسطينية فى سورية وتدميرها كان هدفه الاساسي تهجير الفلسطينيين الى دول غربية ومحاولة شطب حق العودة وإنهائه خدمة لكيان الاحتلال وبقائه.

وأوضح مدير عام مؤسسة القدس الدولية سورية الدكتور خلف المفتاح ان التركيز على فئة الشباب فى الملتقى يعطى زخما كبيرا لتبقى القضية الفلسطينية حاضرة عبر الاجيال اضافة الى كون الملتقى يتسع لكل من يؤمن بحق العودة عربيا وإقليميا ودوليا ما يعطى قوة اكثر لارتباط القضية الفلسطينية بمحيطها العربى والإقليمي والدولي.

شارك فى الاجتماع عدد من قادة وممثلى الفصائل الفلسطينية والمنظمات الشبابية والأحزاب الوطنية السورية والفلسطينية وفعاليات اجتماعية وثقافية ودينية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *