ديربي حلبي ودي اليوم.. وفريق الحرية يعزز الصفوف

حلب – محمود جنيد 

يلتقي فريق الحرية عصر اليوم الاثنين بجاره الاتحاد على أرضية ملعب السابع من نيسان بحلب، في مباراة ودية تجمع الفريقين في اطار الاستعداد لاستئناف الدوري الممتاز، وانطلاق دوري الدرجة الأولى بكرة القدم.

الأخضر الحلبي يدخل مباراة اليوم تحت قيادة المدرب عبد اللطيف الحلو وكادره المساعد (مقوم عباس، ومحمد نصر الله)، رغم أن معلوماتنا تفيد بأن مصير الحلو حتى موعد كتابة هذه السطور لم يحسم بشكل نهائي، وهو الذي استلم دفة قيادة رجال الحرية بشكل تطوعي مجاني في فترة الإدارة السابقة التي كان عضواً فيها، بينما اختلفت الأمور بعد خروجه من سدة العمل الإداري، إذ أصبحت هناك معطيات جديدة يجب أن تطرح وتناقش ويتم الاتفاق عليها، ومن بينها التفاصيل المادية، علماً بأن كادر الحلو واللاعبين لم يقبضوا أية دفعة من مستحقاتهم المادية، كما أكد مصدر مطلع لـ “البعث”، ولا ندري إن كانت هذه الأمور طرحت فعلاً على طاولة النقاش أم أنها ستؤجل لما بعد مباراة اليوم.

وبالنسبة لحركة التعاقدات والمساعي التي تجدّ بها إدارة نادي الحرية لتعزيز صفوف فريق كرتها الأول، فقد تم الاتفاق بصورة نهائية مع المخضرمين حسن مصطفى، وعمر حميدي، كذلك عمر مشهداني، ومنير النشار بانتظار الإعلان الرسمي لينضموا إلى بقية الأوراق التي سيلعب بها في دوري كرة الأولى، ومن بينها الحارس الوافد محمد مارديني، بالاضافة للاعبي الرعاية، وعلى رأسهم الرباعي المميز: محمود حمصي، أيهم خريبين، جهاد الغاوي، محمد خير.

وكان فريق الحرية خاض مباراة ودية وحيدة منذ بدء فترة تجميعه وتحضيراته للدوري بقيادة المدرب عبد اللطيف الحلو، تعادل فيها مع فريق عفرين الذي بدوره يلتقي الاتحاد ودياً يوم الجمعة المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى