خسارة خماسية للمنتخب الأولمبي والأعذار غير مقبولة

تعرض منتخبنا الأولمبي لكرة القدم لخسارة قاسية أمام نظيره الأردني بخمسة أهداف لاثنين في اللقاء الذي جمعهما مساء اليوم على ملعب الخبر في السعودية ضمن منافسات الدور نصف النهائي لبطولة غرب آسيا.
منتخبنا فشل في دخول أجواء اللقاء منذ الدقائق الأولى ليتعرض لهدفين سريعين من أخطاء بدائية للاعبينا الذين لم يستطيعوا تجاوز الصدمة لتتلقى شباك المنتخب هدفا ثالثا قبل نهاية الشوط الأول، وعلى الرغم من التوقعات بتحسن الأداء إلا أن منتخبنا واصل الضياع في الشوط الثاني لتستقر النتيجة في نهاية المباراة عند خمسة أهداف لاثنين.
هذه النتيجة الكارثية بلاشك تتطلب تدخلا سريعا من اتحاد اللعبة الذي من المفترض أن يلحظ كمية الملاحظات الكبيرة التي رافقت المنتخب منذ أولى معسكراته، وخصوصا لناحية اختيار اللاعبين وعدم الاعتماد على بعض المحترفين الذين ظهروا بصورة جيدة في اللقاءات الودية.
صحيح أن الحجة لدى الجهاز الفني هي أن بطولة غرب آسيا مجرد تحضير واستعداد لخوض تصفيات كأس آسيا، إلا أن الصورة الأولية للمنتخب لا تبشر بخير، ومن الممكن أن يؤدي تمييع ماحصل لزيادة الطين بلة وبالتالي فقدان جيل مميز من اللاعبين الذين يحتاجون إدارة صحيحة فقط.

” البعث”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *