ختام مثير لسباق دروب تشرين الدولي الثاني للدراجات

اللاذقية – خالد جطل
اتسم اليوم الختامي لسباق دروب تشرين الدولي الثاني للدراجات الهوائية بالإثارة والندية بين المتسابقين الذين خاضوا أخر مراحل السباق “مرحلة فردي عام” ذكور بمشاركة 40 دراجات من عشرة منتخبات مثلوا كلاً من العراق ولبنان وفلسطين والسودان وروسيا وسورية وتنافسوا لمسافة 90 كم على مسار طريق اللاذقية حلب الدولي.
واسفرت منافسات الرجال عن تتويج يوسف سروجي لاعب منتخبنا الوطني (أ) بالمركز الأول مسجلاً زمنا وقدره 2.06.07 ساعة تلاه ثانياً السوداني يوسف حامد بزمن 2.08.06 ساعة وجاء ثالثاً جميل شعبان لاعب منتخبنا (أ) بزمن 2.09.01ساعة، وفي فئة تحت 23 سنة نال الروسي انطون بوبوف المركز الأول بزمن قدره 2.06.07 ساعة وجاء ثانياً نبيل الفارس لاعب منتخبنا الوطني (أ) بزمن 2.06.07 ساعة وثالثاً أسامة صباهي لاعب منتخبنا الوطني(أ) بزمن 2.08.06 ساعة ، وسيطر منتخبنا الوطني على ألقاب بطولة الشباب ونال اللقب عمر الموقع ووصيفه أحمد العبد الله وكلاهما من منتخب سورية (ب) وسجل كلاً منهما زمن 2.09.10 ساعة وحلّ ثالثاً عبد الرحمن صباغ لاعب منتخبنا (س) بزمن 2.09.10 ساعة.
ونال المنتخب الروسي ميداليات بطولة الناشئين الثلاث بفوز كيريل ميخيل بالمركز الأول بزمن 2.09.10 ساعة وحل نيكيتا شماتوف ثانياً بزمن 2.09.10 ساعة وارتم بازييف ثالثاً بزمن 2.09.20ساعة.
وكان اليوم الثالث للسباق قد شهد تفوقا سوريا بامتياز حيث سيطرت لاعبات منتخباتنا الوطنية على معظم الألقاب لمنافسات الفردي العام لمسافة 55 كم والذي شاركت به 22 متسابقة، ففي فئة السيدات حلت لاعبات منتخبنا (أ)بالمراكز الثلاث الأولى على التوالي مرح خضير وسحاب غيبور ومريم خلوف ، وتحت 23 سنة فازت الروسية ديان لابتوفا بالمركز الأول تلتها هيلين طراف لاعبة منتخبنا(س) وحلت السودانية مها شملص ثالثةً، ولدى الشابات كان الحضور السوري قوياً بتتويج ثلاث من لاعبات من منتخبنا الوطني بالمراكز الأولى وهنّ على التوالي ميران الفارس من سورية (أ) وساندي درغام من سورية(ب) وأميرة العلبي من سورية (س)، وفازت ساندي أسعد لاعبة منتخبنا (ب) بالمركز الأول لفئة الناشئات تلتها ثانية الروسية صوفيا بوكوفا وثالثة فاطمة شوق لاعبة منتخبنا (ب).
وفي تصريحات ل “البعث” عبّر المشاركون عن سعادتهم بالمشاركة في السباق حيث وصف الدراج العراقي مصطفى ابراهيم حسني المنافسات بالقوية بين منتخبات قدمت أداء قويا على مسار صعب وهذا زاد من رصيد كافة المشاركين دون استثناء وأكد أن أقوى المنافسين كانوا من منتخبات سورية وروسيا، فيما أبدى لاعب منتخبنا للشباب أحمد العبد الله سعادته لنيله المركز الثاني مبينا أن السباق فرصة ذهبية للاستفادة من مواجهة منافسين من عدة دول تحضيراً للمشاركة بالبطولة العربية في مصر في الشهر القادم، فيما رأى الدراج الروسي كيريل ميخيل بطل فئة الناشئين بأن السباق تميز بالنجاح من حيث التنظيم والاستضافة وقوة المنافسة بين المنتخبات المشاركة وأكد أن النسخة القادم ستحمل الكثير سواء من حيث المشاركة أو ارتفاع المستوى.
من جهة أخرى قام المشاركون في السباق باستعراض رياضي حيث جالوا في بعض شوارع مدينة اللاذقية على دراجاتهم وكانت انطلاقتهم من مقر إقامتهم وصولاً إلى ساحة الشيخ ضاهر في مركز المدينة وأمام الآلاف من المتفرجين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *