“فيتامين د” يمنع السمنة

تعتبر أمراض السمنة من أكثر الأمراض الشائعة في العالم في وقتنا الحالي، خصوصاً مع انتشار الأطعمة المصنعة سريعة التحضير، حيث تتسبب السمنة بمقتل الملايين حول العالم بسبب نتائجها الوخيمة على صحة الجسم. لكن دراسة جديدة ربطت بين “فيتامين د” ومرض السمنة، وعلى الرغم من أن هذا الربط قد يبدو غريباً للوهلة الأولى، إلا أن الأسباب والنتائج التي قدمتها الدراسة قد تجعل الأمر جلياً، إذ أكد العلماء في مركز “تافتس نيو إنجلاند” الطبي أن المستويات المنخفضة من هذا المكون مرتبطة بزيادة دهون الجسم، بالإضافة إلى جعل الجسم مرشحاً للإصابة بمرض السكري، وحددت الدراسة بشكل واضح أن الأشخاص الذين يعانون من نقص “فيتامين د” لديهم فرصة أكبر لتراكم الأنسجة الدهنية حول البطن، فضلاً عن زيادة الوزن بسرعة وبالتالي تصبح السمنة أمراً واقعاً.

يلعب “فيتامين د” دوراً أساسياً لدى الكائنات ومن بينها الإنسان أيضاً، حيث يعتبر هذا الفيتامين المسؤول عن امتصاص عنصري الكالسيوم والفوسفور التي تقوم بدورها بتمتين الهيكل العظمي، ويؤكد العلماء أن “فيتامين د” مسؤول عن الأداء الطبيعي وتطور كل من العضلات والأعصاب لذلك عند عدم توافر نسبة مناسبة منه في الجسم، تظهر أمراض العظام أو العضلات أو التنكس العصبي. ويساهم في كل هذه التأثيرات كون هذا الفيتامين هو الوحيد القابل للذوبان في جسم الإنسان، بالإضافة إلى أنه المركب الوحيد الذي يمكن تصنيعه في الجلد عن طريق التعرض لأشعة الشمس، لكن المدخول اليومي الذي يحصل عليه الجسم عن طريق الجلد أو تناول الطعام يعتبر قليل نسبياً.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *