29,8 مليار قيمة إنتاج الكيميائية وتعثر في الخطط الاستثمارية

دمشق- بشار محي الدين المحمد

تتابع المؤسسة العامة للصناعات الكيميائية عبر عدد من شركاتها تنفيذ خططها الإنتاجية بشكل إيجابي رغم تعثر بعض الشركات الأخرى نتيجة الظروف الاقتصادية، أو خروجها عن الخطة كالشركة العامة للأسمدة التي دخلت حيز الاستثمار منذ العام 2019، والتي كانت تشكل 70% من حجم أعمال المؤسسة.

وبين مدير عام المؤسسة الدكتور أسامة أبو فخر في تصريح خاص ل”البعث”أنه منذ بداية العام الحالي ولغاية شهر أيلول بلغت قيمة الإنتـاج المخطط في الشركات التابعة للمؤسسة 22,6 مليار ليرة، وقيمة الإنتاج الفعلي لذات الفترة 29,8 مليار ليرة، ونسبة تنفيذ الخطة 132%، كما بلغت قيمة مبيعات الشركات التابعة 28,3 مليار ليرة وذلك من قيمة مبيعات مخططة تبلغ 22,6 مليار ليرة، وبنسبة تنفيذ لخطة المبيعات بلغت 125%.

وتحدث أبو فخر عن أبرز الشركات التابعة فقد حققت الشركة الطبية العربية تاميـكو الجزء الأكبر من قيمة الإنتاج المحقق والتي بلغت لذات الفترة 12,6 مليار ليرة، كما بلغت قيمة مبيعاتها بحوالي 12,3 مليار ليرة، تلتها الشركة العامة للدهانات (أمية) بقيمة إنتاج 6,1 مليار ليرة سورية، ومبيعات 4,7 مليار ليرة، والشركة العامة لصناعة الأحذية بقيمة إنتاج 5,8 مليار ليرة، وقيمة مبيعات أيضاً 5,8 مليار ليرة.

وبالمقارنة مع نفس الفترة من العام السابق فقد حققت الشركات التابعة نسبة تطور في الإنتاج 214% حيث كانت قيمة الإنتاج الفعلي للفترة المماثلة من العام السابق للشركات التابعة 13,9 مليار ليرة، كما بلغت نسبة التطور في المبيعات بالمقارنة مع العام السابق  225%، في حين كانت في ذات الفترة من العام السابق 12,6 مليار ل.س، وقُدرت الأرباح قبل الضريبة لإجمالي الشركات التابعة لغاية نهاية شهر أيلول من العام الحالي بقيمة 6,7 مليار، حيث تركزت كتلة الأرباح في شركتي تاميكو بحوالي 3 مليار ل.س، و2,5 مليار في شركة دهانات أمية.

ولقد طرأ ارتفاع على مخزون أول المدة بحوالي 2,1 مليار، حيث بلغت قيمة المخزون نهاية أيلول 8 مليار، وكانت القيمة في بداية العام الحالي 5,8 مليار، و تركزت الزيادة في المخازين بشكل رئيسي في الشركتين الطبية العربية والدهانات، وتعتبر هذه المخازين ضمن حدودها الطبيعية وفقاً للمدير العام.

وحول تنفيذ الخطة الاستثمارية لغاية أيلول 2021 فقد بلغت إجمالي الاعتمادات النهائية 2,560 مليار ليرة موزعة إلى 2,455 مليار لبند الاستبدال والتجديد، و4 مليون لمشروع البازلت، و 90,5 مليون لمشروع الأدوية البشرية، و4 مليون لمشروع البريفورم، وواحد مليون لمشروع الزجاج المسطح(الفلوت)، و5 مليون للتدريب والتأهيل، وقد بلغت قيمة إجمالي الاعتمادات المنفذة فعلياً 410,7 مليون، وبنسبة تنفيذ 16%، وأهم البنود المنفذة شبكة إنذار حريق بقيمة 119 مليون، وضاغط هواء مركزي بقيمة 179 مليون ليرة، ولوحة تحسين عامل استطاعة بقيمة 21 مليون في شركة تاميكو، وهناك العديد من البنود الاستثمارية قيد التنفيذ، وأرجع أبو فخر سبب تدني نسب التنفيذ إلى إعادة الإعلان، والقيام بالمراسلات لمرات عديدة دون تقدم عارضين لأسباب ترتبط بالعقوبات المفروضة على البلاد.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *