شيوخ عشائر ووجهاء ومخاتير من مدن وبلدات الرقة ينضمون إلى التسويات

الرقة – حمودالعجاج:

تواصل توافد القادمين إلى مركز التسوية بمدينة السبخة من ريف الرقة غير المحرر  رغم الصعوبات والعراقيل التي  استخدمتها ميليشيا قسد إضافة إلى الأوضاع الجوية السائدة التي كان لها دورا أيضا في إبطاء حركة القادمين والتي يتوقع كثيرون أن تكون مرتفعة جدا في مطلع الأسبوع القادم ..بعد أن وصلت شخصيات وازنة وذات تأثير اجتماعي كبير اليوم إلى مركز التسوية بمدينة السبخة وفي هذا السياق حضر الشيخ أحمد المحمود الهادي أحد كبار شيوخ عشيرة العفادلة لإجراء التسوية والتي تعد من أكبر العشائر في محافظة الرقة إضافة إلى شخصيات ووجوه اجتماعية ومخاتير من مدينة تل أبيض و مدينة سلوك و مدينة عين عيسى القريبة من الحدود التركية.

وقال الشيخ أحمد الهادي في تصريح خاص ل البعث أنني حضرت على الملأ ولا أخشى الميليشيات الكردية التي اكتشفنا مع الوقت أنها لا تريد الخير لسورية وهي ضد وحدة سورية ولا تريد للأوضاع في سورية أن تستقر وهناك شيوخ وفعاليات اجتماعية باتوا غير مقتنعين بما تمليه عليهم قسد من خلال مايلقنه لها الأمريكان.

وأن عودتنا اليوم إلى حضن الوطن هي عودة مشرفة.

مضيفاً مهما كانت تصريحات ومواقف البعض اتجاه الدولة السورية الى انهم يتمنون ولو يقيمون ليلة واحدة في دمشق أو يجلسوا في مقاهيها أو يمكنهم العلاج في مشافيها.. لان الأوضاع هناك مغطاة بخيمة.. واليوم تجمعنا خيمة الوطن للانطلاق في إعمار سورية و لنعش معا حياة آمنة مستقرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى