عنكبوت يقضي على مشروع ديزني لاند

عنكبوت صغير لا يتجاوز طوله السنتمتر الواحد يجبر محطتي “بي بي سي” و”آي تي في” على الانسحاب من مخططات لمشروع بقيمة 3.5 مليارات جنيه إسترليني يطلق عليه وصف ديزني لاند بريطانيا.

ولفت موقع “ديلي ميل” إلى أن ناشطين بيئيين نسفوا المخطط والسبب العناكب القافزة المعرضة لخطر الانقراض التي زعموا أن مشروع منتجع لندن سيقضي عليها.

وكان من المقرر أن يضم المنتجع المزمع إنشاؤه على ضفاف نهر التايمز في بلدة سوانزكومب بمقاطعة كنت البريطانية منزلقات مستوحاة من أشهر برامج “بي بي سي” كـ “دكتور هو” و”توب غير” و”شيرلوك” كما فيلم “ثندربيردس” الذي عرضته محطة “آي تي في”، إلا أن المنتزه الممتدة مساحته على 465 هكتاراً يواجه مستقبلاً غامضاً عقب انسحاب المحطتين منه.

وأطلق الناشطون البيئيون حملةً عبر الإنترنت دفعت بمحطة “بي بي سي” إلى سحب الدعم عن المشروع بوصفه يتعارض مع الطبيعة. وتم تصنيف الموقع المزمع لبناء المشروع على أنه ذات أهمية علمية مميزة نظراً لتنوع الحياة البرية فيه، في تشرين الثاني الماضي.

وأكد متحدث باسم “بي بي سي” أن المحطة لا تملك أي اتفاقية تجارية مع منتجع لندن ولا أي خطط كذلك لدخول أية اتفاقية، وعلى النسق عينه لفت متحدث رسمي باسم “آي تي في” ألا اتفاقية تجمع بين المحطة ومشروع منتجع لندن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى