نغم خاسكي.. أبحاث علميّة ومشاريع عن الطاقة الأحفورية

استطاعت الشابة نغم بسيم خاسكي أن تقدم نفسها كأنموذج ناجح في مجال الإبداع والابتكار العلمي، وتمكنت من تنفيذ عديد من المبادرات والمشاريع العلميّة في مدرستها، فسطرت اسمها في مجال التميز والتفوق الدراسي والأبحاث، خاصة وأن بعض اعمالها تناقلتها المعارض العلمية على مستوى مدارس مدينة دمشق.

الطالبة “نغم خاسكي” من طالبات مدرسة المحسنية الخاصة في مدينة دمشق، اجتهدت كثيراً وتواصل مثابرتها حتّى وصلت لمراتب التفوق والريادة، وتقول عن تجربتها العلمية المثالية: روح الإبداع والحماس نحو التألق مولودة منذ مراحل دراستي الأولى، لذلك مرتبة التفوق الدراسي ملازمة لي منذ تلك الفترة، كانت المشاركات والأعمال حاضرة منذ القديم، حتّى وصلت للمرحلة التي تؤهلني لأكون ضمن فريق التميز والإبداع التابع للأولمبياد العلمي السوري، متوجة بشهادة قيمة من الأولمبياد في مادة الكيمياء بعد مشاركتي في التصفيات النهائية للأولمبياد، عام 2019.. وكانت خطوة مهمة وحافزاً لإكمال مشوار التألق.

بدأت “نغم” مرحلة أهم في حياتها التعليميّة.. قالت عن ذلك: عندما وجدتُ نفسي على منصات التفوق الدراسي وبالمرتبة الأولى، اتّجهتُ نحو الأبحاث والمقالات العلميّة، باشرتُ بداية بتقديم مشروع الإسقاط النجمي والطاقة الهيدروجينية، كما أنني أنجزت مشروعاً عن الهيدروجين الأخضر كطاقة بديلة عن الطاقة الأحفورية، وتابعتُ بمشروع آخر تحت عنوان: المدارات الجزيئية والتهجين، في مسيرتي التعليمية عدد جيد من المقالات كلّها ضمن منهاجي التدريسي العلمي، وستجد طريقها في صحف ومجلات رسمية ضمن البلد.

عبد العظيم العبد الله

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى