العراق يطالب النظام التركي بسحب كامل قواته من أراضيه

أكدت وزارة الخارجية العراقية أن عمليات النظام التركي العسكرية في العراق عدائية واستفزازية نافية وجود أي تنسيق معه في هذا المجال.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في تصريح لقناة العراقية الإخبارية إن الخارجية العراقية اعتبرت العمليات العسكرية في الأراضي العراقية انتهاكاً سافراً لسيادة العراق وتهديداً لوحدة أراضيه لما تخلفه العمليات من رعب وأذى للآمنين من المواطنين العراقيين.

وأضاف الصحاف إن الجانب التركي يتذرع بأن ما يقوم به من أعمال وانتهاك لسيادة العراق يأتي في سياق الدفاع عن أمنه القومي وبهذا الصدد نؤكد أن ما يعلن عنه التركي مراراً أن هنالك تنسيقاً واتفاقاً مع الحكومة العراقية بهذا الشأن لا صحة له وهو ادعاء محض مشيرا إلى أن الخارجية استدعت سفير هذا النظام وسلمته مذكرة احتجاج شديدة اللهجة مبيناً أن المذكرة وصفت العمليات العسكرية بأنها أحادية وعدائية واستفزازية مجدداً المطالبة بالانسحاب الكامل للقوات التركية من الأراضي العراقية.

من جهة أخرى قضت قوات الأمن العراقية على إرهابي خلال اشتباك في محافظة صلاح الدين وذكرت خلية الإعلام الأمني في بيان اليوم إن قوة أمنية ضمن قاطع المقر المسيطر في طوزخورماتو اشتبكت في ساعة متأخرة ليلة أمس مع إرهابيين في واد بين قرية عبود وبير احمد ما أدى الى مقتل احد الإرهابيين.

 واعتقلت القوات العراقية قبل يومين ثمانية إرهابيين في محافظتي الأنبار ونينوى غرب وشمال البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى