84 عاماً في وظيفة واحدة تدخل برازيلي غينيس

دخل مسن برازيلي يبلغ من العمر 100 عام موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية، لعمله لأطول فترة في نفس الشركة منذ 84 عاماً، حيث تعد هذه أطول فترة عمل في شركة واحدة لشخص في العالم.

ويعمل والتر أورثمان، من مدينة بروسك في جنوب البرازيل، في مصنع “رينوكس فيو” لإنتاج الأقمشة منذ أن شق طريق العمل للمرة الأولى في حياته، ويتمسك بوظيفته إلى اليوم.

وعلى الرغم من إنجازه الفريد، يرى أورثمان أن السر في تمضية حياة مهنية طويلة ومرضية يتمثل في أمر بسيط وروتيني، وهو أن يعمل الشخص في العمل الذي يحبه، ويبتعد عن تناول الوجبات غير الصحية.

وقال في مقابلة مع قناة RTE News بمناسبة احتفاله بعيد ميلاده الـ 100: “عليك أن تحب العمل، لقد بدأت العمل برغبة كبيرة وروح قوية”، وأضاف: “لا يمكنك القيام بالعمل لمجرد الشعور بأنك تعمل، هذه الطريقة لا تنجح، ولن تكون قادراً على تحمل ضغط العمل”، وتابع: “عليك أن تبحث عن أداء الوظيفة التي تحبها، وهناك لن تشعر حتى بمرور الوقت، وهو ما حدث معي”.

ووفقاً لوسائل إعلام محلية، بدأ أورتمان العمل في أرض المصنع في سن صغيرة، وبعد فترة وجيزة انتقل إلى الإدارة، ثم تولى وظيفة مدير مبيعات.

وللحفاظ على صحته يقول الرجل إنه يؤدي حركات رياضية كل يوم ويراقب نظامه الغذائي بصورة صارمة، وأوضح: “أتجنب الملح والسكر والمشروبات الغاذية”، مشيراً لأثرها الضار على معدته، وقال إنه يحرص على تناول الطعام الصحي للحفاظ على قوته البدنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى