وزير الإدارة المحلية يشدد في اللاذقية على منع مخالفات البناء

اللاذقية – البعث 

أكد وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف أن العمل في الإدارة المحلية قيمة مضافة في حال اقترنت بتقديم الخدمات ومتابعتها وتحسينها، مشيراً خلال لقائه أعضاء المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة إلى أهمية الدور المنوط برؤساء الوحدات الادارية ومتابعة عملها واحتياجاتها وتحسين الخدمات مع تطبيق بنود القانون المالي وبيان عائداته والتي يجب أن تصب في صندوق البلدية وتحسين مشروعاتها الخدمية، منوهاً بأهمية القانون المالي الجديد للوحدات الإدارية بما يعطي قوة إضافية في دعم الموارد ودفعاً لتنفيذ المشروعات.

وركّز مخلوف على دور مجلس مدينة اللاذقية في دعم مشروعاته بناء على إمكانياته وموارده الذاتية وهذا يحتاج متابعة وحسن استثمار للموارد في مشاريع تمكن المجلس من تطوير أدواته، مشدداً على ضرورة منع مخالفات البناء مهما كانت ودور ومسؤوليات رؤساء البلديات الأساسي في مراقبة أي أعمال تنفذ في نطاق عملهم، داعياً إلى وضع مقترحات تسهم في معالجة أوضاع المشاريع والتراخيص المتوقفة نتيجة إيقاف العمل بالبلاغ 4 تراخيص المنشآت الغذائية والزراعية والحيوانية التي شملها تعديلات البلاغ و الصناعية الاخرى التي لم يشملها القرار.

وتطرق الاجتماع الى معالجة الانهيارات في الطرقات والأراضي والعبارات الناجمة عن الأحوال الجوية وضرورة أن تبدأ أعمال المعالجة وفق أولويتها مؤكداً دعم الوزارة لمحافظة اللاذقية لتنفيذ هذه المشروعات نتيجة التكاليف العالية لإنجازها. واستعرض الاجتماع إجراءات المحافظة المتعلقة بمتابعة استلام النفايات الورقية من الجهات العامة وواقع حركة النقل العام، حيث أوضح مخلوف أن الوزارة ستستلم قريباً مئة باص سيتم توزيعها على المحافظات مع وجود دفعات جديدة من الباصات.

أكد المحافظ عامر هلال متابعة تنفيذ المشاريع التنموية في البلديات التي لم تتنفد سابقاً بهدف تفعيل دور الوحدات الإدارية ومساعدتها على أداء مهامها. مطالباً بلحظ احتياجات المحافظة من باصات النقل الداخلي الواردة إلى الوزارة لدعم حركة النقل التي شهدت تحسنا مؤخراً نتيجة المتابعة اليومية وإحداث نقاط مراقبة الامر الذي سيتم تعميمه على كافة الخطوط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى