إنهاء حياة الباندا العملاق الأكبر سناً في العالم

أعلنت حديقة أوشن بارك في هونج كونج إنهاء حياة آن آن، دب الباندا العملاق الأكبر سناً في العالم تحت رعاية البشر، اليوم الخميس عن عمر 35 عاماً، أي ما يعادل 105 سنوات من عمر الإنسان.

وأضافت الحديقة، التي كان آن آن يعيش فيها منذ عام 1999، أن علامات تدهور مستمر ظهرت على صحته خلال الأسابيع القليلة الماضية، مع تراجع كميات الطعام التي كان يتناولها حتى امتنع تماماً عن الأكل.

كان آن آن وجيا جيا، وهي أكبر أنثى من حيوانات الباندا العملاقة سناً في العالم وماتت في عام 2016 عن عمر 38 عاماً، هديتين من الحكومة الصينية.

وقالت أوشن بارك في بيان “نعلن بحزن شديد خسارة آن آن”.

وأضافت الحديقة أنها ممتنة للفرصة التي أتيحت لها لرعاية جيا جيا وآن آن لأن ذلك ساعدها على أن تصبح قاعدة مهمة للحفاظ على حيوانات الباندا.

وقالت “آن آن عضو لا غنى عنه في عائلتنا وقد كبر جنباً إلى جنب مع الحديقة. كما أقام علاقة صداقة قوية مع السكان المحليين والسياح على حد سواء”.

وتبقى لدى الحديقة الآن اثنان من حيوانات الباندا العملاقة هما ينغ ينغ ولي لي. وتعرض الحديقة أيضاً حيوانات الفظ والبطاريق والدلافين.

وأعطت الصين لهونج كونج الأنثى ينغ ينغ والذكر لي لي في عام 2007. وكانت الحديقة تأمل في أن يحظى الزوجان بصغار لكنهما لم ينجبا حتى الآن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى