اجتماع تحضيري استعداداً للامتحانات العامة بدورتها الثانية

أكد معاون وزير التربية الدكتور عبد الحكيم الحماد على أهمية العمل المؤسساتي المتكامل، وتسهيل المهام، والتصرف بجد ومسؤولية، لافتاً إلى أن الوزارة ستكون حاسمة في محاسبة المقصرين، واتخاذ القرار المناسب لأي خلل، مبيناً أن مدير التربية هو رئيس الامتحانات في محافظته لاسيما خلال متابعة الإجراءات الامتحانية اللازمة، مشيراً لضرورة وضع برنامج زمني للتصحيح، والتأكيد على الدقة خلاله، والاستفادة من الملاحظات التي وردت في الدورة الأولى، والعمل على تجاوزها لاسيما التنسيق مع المحافظين وقادة الشرطة ومختلف الجهات الداعمة لعمل الوزارة، بالإضافة إلى التشديد في اتخاذ الإجراءات الصحية الوقائية، وإجراء جولات متتالية، والتدقيق في إجراءات المراكز الصحية، وبعد أن استمع إلى جاهزية مديريات التربية للامتحانات العامة بدورتها الثانية أشار الدكتور الحماد لأهمية متابعة الإجراءات الوقائية الصحية بالنسبة للطلاب المرضى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى