الأمم المتحدة تعبر عن قلقها من سياسة الطاقة الجديدة لبعض الدول الأوروبية

عبرت نائبة مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، ندى الناشف، عن قلقها من قرار بعض الدول الأوروبية استئناف إنتاج الوقود الأحفوري للتغلب على أزمة الطاقة.

وقالت الناشف أثناء تقديمها معلومات محدثة للمفوض السامي، اليوم الاثنين: “استأنفت بعض الدول الأوروبية إنتاج الوقود الأحفوري من أجل التغلب على أزمة الطاقة. وإذا فهمنا هذه السياسة فلا يجب أن تستمر لمدة طويلة، لأنها تلوث البيئة. يجب على أوروبا أن تنتقل إلى استخدام الطاقة النظيفة بيئيا ولا يجب أن تركز على الوقود الأحفوري”.

وأعلنت رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة، ليز تراس، سابقا، أنها ستلغي حظر إنتاج الغاز في البلاد عن طريق التكسير الهيدروليكي وهو الطريق الذي ينتقده دعاة حماية البيئة. كما أشارت إلى نيتها تعزيز إنتاج الغاز عن طريق “فريكينغ” بما في ذلك في بحر الشمال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى