أوشاكوف: ملتزمون بتشكيل نظام عالمي جديد متعدّد الأقطاب أكثر ديمقراطية

موسكو – سانا:

أكد مساعد الرئيس الروسي يوري أوشاكوف التزام روسيا بمبادئ منظمة شنغهاي للتعاون كبديل حقيقي للهياكل والآليات الغربية لأن أعضاءها ملتزمون بتشكيل نظام عالمي متعدّد الأقطاب أكثر ديمقراطية.

ونقلت وكالة نوفوستي عن أوشاكوف قوله اليوم: “إن منظمة شنغهاي للتعاون تضمّ دولاً ذات تقاليد ثقافية وحضارية مختلفة وسياسات خارجية مختلفة، ومع ذلك فإن العمل داخل هذه المنظمة مبنيّ على مبادئ المساواة والمنفعة المتبادلة واحترام السيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للغير ما جعل بالإمكان تحويلها إلى منظمة فعّالة في فترة تاريخية وجيزة”.

وكان المتحدث الرسمي باسم الكرملين ديمتري بيسكوف أكد في وقت سابق اليوم، أن وجود نظام عالمي أحادي القطب أصبح أمراً مستحيلاً، لافتاً إلى أن أسس هذا النظام أخذت تتصدّع على نحو خطير.

ونقل موقع روسيا اليوم عن بيسكوف قوله اليوم للصحفيين: إننا نتفق ونتناغم مع الرفاق الصينيين من حيث استحالة استمرار وجود عالم أحادي القطب، مشدّداً على أن مثل هذا الوضع لم يعُد ممكناً.

وخلُص بيسكوف إلى أن أسس مثل هذا النظام قد انهارت بشكل خطير وتعثرت وهناك واقع جديد في طريقه إلى الظهور.

وكان رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني تشان شو قال خلال زيارة لمجلس الدوما الروسي يوم الجمعة الماضي: إن من المجالات المهمّة في التعاون الاستراتيجي بين روسيا والصين المعارضة المشتركة لسياسة الهيمنة والمضايقة والقوة في العالم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى