التلفزيون التشيكي يعرض تقريراً حول عراقة دمشق ومعالمها التاريخية

براغ – سانا 

“على الطرقات في أرجاء دمشق” جملة شكلت ًعنوانا جديداً لبرنامج سياحي بثته القناة الثانية في التلفزيون التشيكي وسلطت فيه الضوء على الجوانب التاريخية والأثرية لدمشق وأهم معالمها ومظاهر الحياة فيها.

مخرج ومعد البرنامج التلفزيوني التشيكي ياروسلاف بيندرا وصف دمشق خلال عرضه مؤخراً بأنها “مدينة أسطورية يبدأ التاريخ منها”، كما عرض خلال البرنامج الذي استغرق 25 دقيقة أهم المعالم التاريخية في دمشق بما فيها الجامع الأموي وقصر العظم والمتحف الوطني والتكية السليمانية إضافة إلى محطة الحجاز وقلعة دمشق.

كذلك رصد بيندرا جوانب الحياة في دمشق وخاصة الحركة في سوق الحميدية ومقهى النوفرة وغيرها، مؤكداً أن عشاق التاريخ إذا أرادوا التجول في شوارع مدينة يتدفق منها التاريخ من كل جانب فإن هدفهم يجب أن يكون دمشق فهي المدينة الاقدم التي تستمر الحياة فيها دون انقطاع منذ 10 آلاف عام حسب وصفه.

وقال بيندرا عن دمشق خلال البرنامج: إنها مدينة الحرفية التي لا تضاهى.. وإنها كتاب مدرسي مفتوح لتاريخ الشرق الأوسط وملتقى طرق للثقافات وبوابة إلى الشرق، معتبراً أنه لا توجد مدينة في العالم يمكن مقارنتها بدمشق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى