بدء عمليات فرز الأصوات لانتخابات الإدارة المحلية

دمشق – سانا:

انتهت عملية الاقتراع الخاصة بانتخابات مجالس الإدارة المحلية في المحافظات كافةً، وبدأت عملية فرز الأصوات.

وأوضح رئيس اللجنة القضائية العليا للانتخابات القاضي المستشار جهاد مراد في تصريح له أنّ عملية فرز الأصوات في انتخابات مجالس الإدارة المحلية بدأت بمجرد انتهاء عملية الاقتراع، مشيراً إلى أن الفرز يجري بحضور من يرغب من المرشحين، أو وكلائهم، أو وسائل الإعلام.

وقال القاضي مراد: إنّ الفرز يشمل مطابقة عدد المغلفات مع عدد المقترعين المسجلين في سجل المقترعين، وإذا تبين وجود زيادة أو نقصان بعدد المغلفات بأكثر من اثنين بالمئة مقارنة بعدد الناخبين يلغى الانتخاب في المركز الانتخابي ويعاد بذات الناخبين في اليوم التالي.

وأضاف القاضي مراد: إن ورقة الاقتراع تبطل في حالات عدة حددها القانون منها إذا لم تكن موضوعة في المغلف الانتخابي الذي يجب أن يكون مختوماً بخاتم اللجنة، أو إذا تبين أثناء فتح المغلف وجود ورقتي اقتراع غير متطابقتين، أو في حال وجود أي إشارات وعلامات على ورقة الاقتراع.

وأشار القاضي مراد إلى أن لجنة مركز الانتخاب هي المعنية بعملية الفرز حيث تسجل النتائج في محضر الانتخاب بنهاية الفرز، ويحق للمرشحين أو وكلائهم الاعتراض وتسجيل ذلك في محضر الانتخاب، وعلى لجنة مركز الانتخاب أن تبت في هذا الاعتراض سلباً أو إيجاباً، وقرارها قابل للاعتراض أمام اللجنة القضائية الفرعية التي تقوم بدراسة الاعتراض والبت فيه ويكون قرارها مبرماً.

ولفت القاضي مراد إلى أنّ إعلان النتائج يتم من قبل اللجنة القضائية الفرعية في كل محافظة بعد استلامها كل محاضر اللجان الانتخابية، فيما تقوم اللجنة القضائية العليا بتنظيم محضر نهائي بأسماء الفائزين وإرسال نسخة إلى وزير الإدارة المحلية والبيئة، ووزير الداخلية.

وبيّن القاضي مراد أنّ عملية الانتخابات سارت بشكل سليم ووفق الإجراءات المحددة في قانون الانتخاب وسط نسبة مشاركة متصاعدة من قبل الناخبين.

وفي وقت سابقٍ أعلنت اللجنة القضائية العليا للانتخابات تمديد فترة الانتخاب لمدة ساعتين في كل المراكز الانتخابية بسورية لتنتهي في تمام التاسعة من مساء اليوم.

وأوضح رئيس اللجنة القضائية العليا للانتخابات القاضي المستشار جهاد مراد أنّ التمديد جاء نتيجة لما لحظته اللجنة القضائية أثناء زيارتها للمراكز الانتخابية في دمشق وريفها ووفقاً لما ورد من اللجان القضائية الفرعية في المحافظات عن ازدياد نسبة مشاركة المواطنين في الانتخابات حتى الساعة الأخيرة من المدة المحددة لعملية الانتخاب.

وكان مراد أفاد عند بدء الانتخابات صباح اليوم بأنّ اللجنة حريصة على متابعة سير العملية الانتخابية على مدار الساعة لتكون متوافقة مع أحكام قانون الانتخابات العامة بكل المناطق.

وأشار مراد خلال جولة على عدد من المراكز الانتخابية منها الدائرتان الانتخابيتان الثالثة والرابعة بدمشق إلى أنّ عملية الانتخابات سارت بشكل سليم ووفق القوانين وسط إقبال لافت من قبل المواطنين، موضحاً أنّه من خلال الاطلاع على العديد من المراكز تبين أنّ الإجراءات تمت بشكل سلس وجميع لوازم العملية الانتخابية متوافرة لنجاح ذلك، ومضيفاً: “لم نلحظ أي شكوى من خلال لقاء بعض المواطنين الذين كانوا يدلون بأصواتهم.. ونسبة المشاركة تزداد في كل ساعة”.

ولفت مراد إلى أنّ اللجنة على تواصل ومتابعة مستمرة مع اللجان القضائية الفرعية المشرفة على المراكز الانتخابية في المحافظات، وإذا وجد أي خلل بنسبة المغلفات تتم مباشرةً إلغاء المركز الانتخابي وإعادة الانتخاب في اليوم التالي بمشاركة الناخبين الذين انتخبوا في اليوم الأول حصراً.

جدير بالذكر أنّ عدد المراكز الانتخابية بلغ في جميع المحافظات 7348 مركزاً حيث تنافس 59498 مرشحاً على 19086 مقعداً.

ويوجد في سورية 1470 وحدة إدارية موزعة على 14 محافظة و158 مدينة و572 بلدة و726 بلدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى