التضخم الياباني في أعلى مستوى 

طوكيو – سانا:

حسب بيانات لوزارة الشؤون الداخلية اليابانية فإن الكهرباء والغاز والبنزين كانت من بين أبرز العوامل التي ساهمت في ارتفاع الأسعار،  وأتى معدل التضخم أعلى بقليل مما توقعه الخبراء إذ كانت التوقعات تشير إلى تضخم يبلغ 2.7 بالمئة في آب بعدما بلغ في تموز 2.4 بالمئة، حيث سجل معدل التضخم في اليابان في شهر آب الماضي2.8 بالمئة في مستوى هو الأعلى منذ عام 2014 مدفوعا بارتفاع أسعار الطاقة.

والمرة الأخيرة التي بلغ فيها معدل التضخم مثل هذه النسبة المرتفعة كانت قبل ثماني سنوات وقد نجمت يومها عن زيادة السلطات الضريبة على القيمة المضافة.

وتأتي هذه البيانات قبيل الاجتماع المقرر أن يعقده هذا الأسبوع البنك المركزي الياباني الذي وخلافاً لما فعلته مصارف مركزية في دول اقتصادية أخرى تمسك بسياسته النقدية شديدة التساهل.

وتسببت الهوة المتزايدة بين سياسة البنك المركزي الياباني ورفع أسعار الفائدة في أماكن أخرى في العالم في انخفاض سعر الين الذي وصل إلى أدنى مستوى له أمام الدولار منذ عقود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى