بوتين: الأسلحة الروسية تواجه المعدات العسكرية الغربية بفعالية

موسكو – تقارير:

أشاد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بأداء الأسلحة والمعدات العسكرية الروسية، وأكد أنها تواجه بشكل فعّال الأسلحة الغربية، كما أنها أثبتت جدارتها.

وجاء تصريح الرئيس الروسي خلال اجتماع عُقد اليوم الثلاثاء مع رؤساء شركات الصناعات الدفاعية في روسيا، ومن المواضيع التي تمّت مناقشتها الوضع المرتبط بتوريد الأسلحة والمعدات والذخيرة للقوات الروسية، بما في ذلك تلك المشاركة في العملية العسكرية الخاصة بأوكرانيا.

وقال بوتين في بداية الاجتماع: “سأشير على الفور إلى أن الأسلحة الروسية المستخدمة خلال العملية تُظهر كفاءة عالية، أولاً وقبل كل شيء، يتعلق هذا بالطيران، والصواريخ الدقيقة البعيدة المدى، وأسلحة الطيران، والمدفعية، والأسلحة المدرعة وغيرها. فهي تسمح بتدمير البنية التحتية العسكرية ومعدات العدو وبضرب مواقع التشكيلات المتطرّفة”.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن صناعة الدفاع الروسية صدّرت في 6 أشهر منتجاتٍ بنحو 6 مليارات دولار، وتساهم مساهمة كبيرة في ضمان أمن البلاد وتحتلّ مكانة قوية في سوق الأسلحة والمعدات العسكرية العالمية، مؤكداً أن شركات صناعة الدفاع الروسية تواصل العمل على تحسين أدائها بناءً على التجربة العسكرية الواقعية.

ولفت بوتين إلى أن الأسلحة الروسية المستخدمة في العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا تظهر كفاءة عالية، كما أن المعدات العسكرية الروسية تقاوم بشكل فعّال نماذج الأسلحة الغربية في أوكرانيا.

وأفاد بأن جميع مخزونات ترسانات الناتو موجّهة لدعم كييف، وعلى روسيا دراستها وتحسين معداتها بناء على ذلك.

ميدانياً، أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن إسقاط مقاتلة أوكرانية من طراز “سو-24” بالقرب من قرية “نوفوجيلانويه” بجمهورية دونيتسك الشعبية.

وفي إطار تقريره اليومي عن التقدم المحرز ليوم الثلاثاء، أكد المتحدث الرسمي باسم الوزارة، إيغور كوناشينكوف، أن القوات المسلحة الروسية تواصل عمليتها العسكرية الخاصة في أوكرانيا، وتمكّنت من خلال الضربات العالية الدقة من قصف نقاط الانتشار المؤقتة للواء الطيران رقم 81، واللواء رقم 66 الميكانيكي التابعين للقوات المسلحة الأوكرانية في منطقة خاركوف، واللواء الآلي رقم 93 في منطقة “بوغوروديتشنويه” بجمهورية دونيتسك الشعبية، وتم تحييد أكثر من 120 جندياً أوكرانياً و3 دبابات و12 سيارة.

وأصابت الضربات العالية الدقة للقوات الجوية الفضائية الروسية نقاط الانتشار المؤقت للواء البحري رقم 35 للقوات المسلحة الأوكرانية، ولواء الدفاع الإقليمي رقم 114، في مناطق قريتي “نوفوغريغوروفا” و”نوفايا أوديسا” بمنطقة نيكولايف، وأدّت إلى تصفية أكثر من 70 عنصراً من العناصر المتطرفة الأوكرانية، وأكثر من 15 وحدة من المعدات والمركبات العسكرية الخاصة.

كذلك أدّت الضربات النارية المركزة على المواقع القتالية للواء المشاة الميكانيكي الأوكراني رقم 59 في منطقة خيرسون، إلى القضاء على ما يصل إلى 100 جندي و7 مركبات قتالية مدرّعة، إضافة إلى تدمير إحدى الورش الصناعية التي كان يتم فيها إصلاح المعدات العسكرية لهذه الوحدة بمدينة نيكولاييف.

وخلال الـ24 ساعة الماضية، أصابت الضربات الجوية العملياتية والتكتيكية للقوات الجوية الفضائية والمدفعية 6 مواقع قيادة للقوات المسلحة الأوكرانية بجمهورية دونيتسك الشعبية، ومنطقة زابوروجيه، ومنطقة نيكولايف، وكذلك 49 وحدة مدفعية ونقاط تمركز لأفراد ومعدات عسكرية في 142 منطقة أوكرانية.

وتم تدمير 5 مستودعات لأسلحة الصواريخ والمدفعية والذخيرة في مناطق قرى “سيفيرسك” و”كاترينوفا” و”دوبروفولي” بجمهورية دونيتسك الشعبية، و”براغينوفكا” في منطقة دنيبروبتروفسك بمنطقة زابوروجيه.

وأسقطت الطائرات المقاتلة التابعة للقوات الجوية الفضائية الروسية طائرة مقاتلة من طراز “سو-24” تابعة للقوات الجوية الأوكرانية بجمهورية دونيتسك الشعبية، كما تم إسقاط 12 طائرة مسيرة بواسطة الدفاع الجوي بجمهورية دونيتسك الشعبية، ومنطقة خيرسون، بينما تم إسقاط صاروخين أمريكيين مضادين للرادار من طراز “هارم” بالقرب من مدينة خيرسون، إضافة إلى تدمير 27 قذيفة من راجمات الصواريخ “هيمرس”، و”أولخا” في منطقة دونيتسك، وقرى “تشيرنوبوفكا” بجمهورية لوغانسك الشعبية، ومنطقة خيرسون.

ويواصل النظام في كييف استفزازاته حول محطة الطاقة النووية في زابوروجيه، سعياً منه لخلق كارثة اصطناعية، حيث تم خلال الـ24 ساعة الماضية تسجيل 5 قذائف مدفعية موجّهة لمحطة تحويل حرارية تقع بالقرب من محطة الطاقة النووية.

كذلك تم إطلاق ما مجموعه 24 قذيفة مدفعية من قرية “نيكوبول” الخاضعة لسيطرة كييف في منطقة دنيبروبتروفسك، وقد تضرّر أحد المباني الفنية. وتم الردّ وقمع وحدات المدفعية التابعة للقوات المسلحة الأوكرانية التي قصفت أراضي محطة الطاقة النووية، وبقي مستوى الإشعاع حول محطة الطاقة النووية بزابوروجيه طبيعياً.

ومنذ بداية العملية العسكرية الخاصة بأوكرانيا تم تدمير 295 طائرة و155 مروحية و2007 طائرات دون طيار و375 منظومة صواريخ مضادة للطائرات و5038 دبابة ومركبة قتالية مصفحة أخرى، و839 راجمة صواريخ متعدّدة و3403 قطع مدفعية ميدانية وهاون و5719 مركبة عسكرية خاصة.

إلى ذلك، كشف قائد مفرزة القوات الخاصة “أحمد” الشيشانية، أبتي علاء الدينوف، في رسالة له بالفيديو لحاكم جمهورية الشيشان، رمضان قديروف، عن تصفية حوالي 200 عنصر من القوات المسلحة الأوكرانية.

وجاء في رسالة الفيديو، التي نشرها علاء الدينوف في قناة مجلس الأمن لجمهورية الشيشان على تطبيق “تليغرام”، أن مقاتلي مفرزة القوات الخاصة الشيشانية “أحمد” وقوات “فاغنر” وقوات جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين قاموا بتصفية حوالي 200 فرد من أفراد القوات المسلحة الأوكرانية، إلى جانب تدمير معدات عسكرية.

كذلك أشار علاء الدينوف إلى أن تلك القوات تمكّنت من السيطرة على مواقع حصينة للجيش الأوكراني، لذلك من المتوقع الآن التقدم إلى الأمام، وتابع القائد الشيشاني: “في المستقبل القريب ستكون النتائج ملموسة لكل من يقف على الجبهة. وأشير إلى أن العدو أصبح يدرك الآن أن ألعاب الطفولة التي تمكّن منها خلال الأيام العشرة الماضية قد أصبحت من الماضي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى