صفقة السلة الأهلاوية تثير الجدل وتفتح باب الأسئلة؟

حلب – محمود جنيد 

أثار تعاقد إدارة أهلي حلب مع لاعب الارتكاز الأوكراني ايغور شوماكوف (32 عاماً / 208 سم) لمصلحة فريق سلتها الأول وتدعيماً لصفوفه في بطولة الأندية العربية، ردود أفعال متناقضة، إذ رحّب كثر من مناصري الأهلي بالصفقة التي أجابت بصورة غير مباشرة عن التساؤلات حول حقيقة نيّة الإدارة الأهلاوية، وبسبب الضائقة المالية، الانسحاب من البطولة العربية التي تنطلق منافساتها في الخامس من تشرين الأول المقبل.

عضو إدارة نادي أهلي حلب فراس مصري أكد لـ”البعث” أن المشاركة قائمة والصفقة التعاقدية الثانية يتمّ تنسيقها وسيتمّ الإعلان عنها قريباً.

أما الرأي الآخر في الصف الجماهيري الأهلاوي، فقد أعرب عن استيائه من التعاقد، في الوقت الذي يمكن أن تغطي قيمة هذه الصفقة وغيرها القادم، مصاريف لعبة السلة برمتها، واستكمال العمل في صالة النادي التي تعتبر حاجة ملحة للعبة وتطويرها وإعادة ألقها وأمجادها.

شريحة أخرى من وجهات النظر، ترى أن مركب النادي مع واقع العجز والديون المتراكمة، وآخرها المساعدة التي قدّمها المكتب التنفيذي للنادي للمشاركة في بطولة الأندية العربية لكرة السلة، ستزيد من أثقال الضرر، وبالتالي ستمعن في إغراق المركب الذي بالكاد يسير على مضض.

ويعود التساؤل الملحّ: ماذا عن ترميم شواغر الإدارة وتصريح إدارة النادي بالانسحاب من العمل في حال لم تقم اللجنة التنفيذية في حلب بخطوة إيجابية في ذلك الاتجاه، ولاسيما أن أحد الأعضاء المرشحين لدخول الإدارة التي ما زال رئيسها يحمل صفة تسيير الأمور بشكل مؤقت، سيأتي ومعه بشائر الانفراج المادي التي ينتظرها الجميع؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى