الخارجية المصرية: شكري سيتوجه إلى سورية لنقل رسالة تضامن معها

القاهرة – سانا:

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن وزير الخارجية سامح شكري سيتوجّه صباح الإثنين إلى سورية، في زيارة لنقل رسالة تضامن مصر معها عقب كارثة الزلزال التي وقعت في السادس من الشهر الجاري.

وقال المتحدث باسم الوزارة السفير أحمد أبو زيد في بيان: “إن شكري سيتوجّه صباح غدٍ الإثنين إلى كل من سورية وتركيا، في زيارة تستهدف نقل رسالة تضامن من مصر مع الدولتين وشعبيهما الشقيقين، عقب كارثة الزلزال الذي خلّف خسائر فادحة”.

وأضاف أبو زيد: “من المنتظر أن يؤكّد وزير الخارجية في لقاءاته بكل من سورية وتركيا استعداد مصر الدائم لتقديم يد العون والمساعدة للمتضرّرين في المناطق المنكوبة بالبلدين، وأن مصر حكومةً وشعباً لا يمكن أن تتأخّر يوماً عن مؤازرة أشقائها”.