رياضةصحيفة البعث

سيدات فيروزة يطمحن إلى مزيد من الدعم بعد التتويج الكروي الثاني

حمص- نزار جمول

عرفت إدارة نادي بلدة فيروزة، شرقي حمص، كيفية استثمار طاقاتها في مجال الرياضة، ليكون الموسم الماضي موسم الحصاد، حيث أحرز فريق سيداته لكرة القدم بطولة الدوري بعد دعم الفريق مادياً وتدعيمه بعدة لاعبات، واستمر تقدم الفريق مع مدرّبه الحكم الدولي طاهر بكار، فحقق 11 انتصاراً وثلاثة تعادلات، جامعاً 36 نقطة ليحرز الفريق لقبه الثاني على التوالي عن جدارة واستحقاق.

بكار أكد لـ”البعث” أن نجاح تجربة كرة القدم الأنثوية في نادي فيروزة جاء من خلال تضافر كل الجهود بوجود إدارة واثقة من عملها برئاسة وريد هوارة وثقة مشجعي النادي في سورية والمهجر، معتبراً أن الحفاظ على البطولة أصعب من تحقيقها، والعمل المخلص لإدارة النادي قدّم كل الدعم المعنوي للفريق الذي تعاقد مع أربع لاعبات مميزات قدمن من نادي السلمية.

وأشار بكار إلى أن التمني كان تقديم الدعم للفريق من مشجعيه في ظل زيادة الأعباء المالية، مشدداً على أن اللاعبات اللواتي تحملن مع الكادر الفني والإداري كل الظروف الصعبة والضغوطات، أوصلن رسالة بأن الانتماء لا يمكن أن يُستبدل بالمال.

وفي السياق نفسه أكدت كابتن الفريق ميسلون محفوض أن تجربتها مع نادي فيروزة رائعة، معتبرة النادي بيتها الثاني لأنه دعمها بشكل كبير وأدّى لتقديم مستوى أوصل الفريق للنجمة الثانية على التوالي، واعتبرت محفوض أن دوري السيدات الكروي تطوّر بشكل كبير من كلّ الفرق المشاركة على الرغم من الإمكانيات المحدودة التي تتمثل بالدعم المادي والمعنوي والإعلامي، ومع كل ذلك استطاعت الكرة الأنثوية التقدم والتطور وخاصة في المشاركة الآسيوية.

يُذكر أن اتحاد كرة القدم “قسم الكرة الأنثوية” كان قد خصّص جائزة مالية لبطل الموسم الحالي “فريق فيروزة” بلغت قيمتها ثمانية ملايين ليرة، فيما نال الوصيف “فريق الهلال” جائزة مركز الوصافة أربعة ملايين ليرة سورية.