توزيع 26 ألف طن علف بإجمالي مبيعات أكثر من 430 مليون ليرة شريقي: تعذّر تأمين وسائط الشحن يعيق توزيع المنتجات وإيصالها إلى مقاصدها

وزّع فرع المؤسسة العامة للأعلاف في اللاذقية 26 ألف طن من المواد العلفية، حيث وصل إجمالي مبيعاته منذ بداية العام الحالي إلى 430 مليون ليرة، من خلال مستودعات ومراكز المؤسسة.
وذكر المهندس هشام شريقي مدير الفرع لـ”البعث” أنه تم استجرار المواد العلفية بشكل متتابع من مراكز اللاذقية إلى عدة محافظات لسدّ احتياجات مربّي الثروة الحيوانية، وأن كمية النخالة المستجرة من مطاحن المحافظة بلغت 20 ألف طن، وبلغت الكميات المبيعة خلال الدورة العلفية الأخيرة 1400 طن من مادة جاهز حلوب،  و265 طناً من مادة النخالة على مستوى المحافظة، وهناك 2700 طن من مادة النخالة تم توزيعها على الجمعيات الوافدة إلى المحافظة.
وبيّن شريقي أن عملية نقل الكميات إلى مقاصدها خارج المحافظة تواجه صعوبات تتمثل في تعذّر تأمين السيارات الشاحنة بالعدد الكافي المطلوب وفي الوقت المحدد والمناسب للقيام بالاستجرار والشحن من وإلى المحافظة وإلى بقية المحافظات، وأيضاً صعوبة لا تقل عنها حساسية وشدّة وهي تعذّر تأمين عمال العتالة عند الحاجة، وخاصة في مراكز التوزيع البعيدة ما يؤخّر عمليات الاستجرار والشحن.
ولفت شريقي إلى أنه لا يتم تأمين الكمية الكافية من مادة (جاهز كبسول) لاشتداد الطلب عليها وخروج جميع المعامل من الخدمة والإنتاج بفعل تخريبها من العصابات الإرهابية المسلحة، وأن المعمل الوحيد الذي ينتج المادة حالياً هو معمل أعلاف طرطوس ويعمل بطاقة إنتاجية شهرية قدرها 2000 طن وهي أقل من الاحتياج.

اللاذقية – مروان حويجة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى