دعم جنوب إفريقي للإعمار.. وترحيب بشراكة “النقل”

أبدى الدكتور محمود إبراهيم سعيد وزير النقل في حكومة تسيير الأعمال رغبة كبيرة بالاستمرار في التعاون مع جمهورية جنوب إفريقيا، مرحباً بالدعم الذي تقدمه سواء في مجال تأمين القروض المالية اللازمة لإعادة الإعمار وتطوير البنى التحتية أو في مجال المساهمة بتقديم الخبرات الفنية لتطوير أداء وأنظمة عمل هذه المطارات، ولاسيما مطار دمشق الدولي.
ولفت سعيد خلال مباحثاته مع سفير جمهورية جنوب إفريقيا شون بينفيلت إلى أهمية التنسيق للاستفادة من خبرات جنوب إفريقيا في مجال النقل البحري من خلال خلق المناخ المناسب لقدوم الوفود والخبراء لزيارة المرافئ، وإجراء الأعمال التي تساعد على زيادة الطاقة الاستيعابية لاستقبال كافة أنواع السفن الكبيرة ذات القدرة على النقل بكميات عالية، إضافة إلى التعاون لتطوير البنى التحتية في قطاع السكك الحديدية، خاصة في مجال الخط السريع الذي سيربط مطار دمشق بقلب العاصمة.
من جانبه نوّه سفير جنوب إفريقيا شون بينفيلت بإمكانية نقل الخبرات المتوفرة في جنوب إفريقيا، سواء في مجال النقل البحري أو الجوي أو السككي إلى الجانب السوري من خلال التوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون بين البلدين، ولفت بيفيلت إلى استعداد بلاده لتقديم سبل المساعدة الممكنة وفي كافة المجالات من خلال تقديم عناوين بعض الشركات التي يمكن الاتصال بها والاستفادة من خبراتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى