مشهد جامع من طهران يجسّد وحدة المذاهب الإسلامية

مشهد جامع من طهران يجسّد وحدة المذاهب الإسلامية

توّج مؤتمر الوحدة الإسلامية الدولي بنسخته الثالثة والثلاثين الذي عقد في طهران بمشهد جامع جسّد وحدة المذاهب الإسلامية، وأظهر المؤمنين كما وصفهم النبي صلى الله عليه وسلم كالجسد الواحد.

وأمّ فضيلة الشيخ حسام الدين فرفور من وفد الجمهورية العربية السورية جموع المصلين بكل مذاهبهم في صلاة الظهر من العاصمة طهران.

وكان المؤتمر اختتم أعماله قبل يومين، بمشاركة وفود من 93 دولة من بينها سورية، بإصدار بيان أكد المشاركون فيه أن القضية الفلسطينية هي القضية المحورية للأمة الإسلامية، لافتين إلى فشل كل محاولات فصل العالم الإسلامي عن القضية الفلسطينية للتأثير في قواه الحية.

وأكد وزير الأوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد، خلال افتتاح فعاليات المؤتمر، أن القدس وفلسطين والوحدة الإسلامية هي القضايا الأساس بالنسبة لسورية، مشيراً إلى أن القضية الفلسطينية لا تخص الفلسطينيين وحدهم، بل جميع الدول الإسلامية، وشدّد على أن الحرب التي يخوضها الجيش العربي السوري بالتعاون مع الحلفاء ضد الإرهاب أفشلت المخططات الصهيونية الأمريكية التي أعدت للمنطقة، لافتاً إلى أن الحصار الذي تفرضه الولايات المتحدة على محور المقاومة لن ينال من عزيمته.. ونقول لجميع المتخاذلين الذين ارتكبوا الجرائم بحق الشعب السوري بدعم أمريكي وإسرائيلي: إن سورية التي صمدت بوجه أكثر من 88 دولة تآمرت عليها، وجلبت إليها كل أنواع الإرهاب من “داعش” إلى “جبهة النصرة” ستنتصر على الإرهاب بفضل تضحيات وبطولات الجيش العربي السوري.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة