مقاسم جديدة بتقنيات FIXED LTE والبداية في الغوطة الشرقية تركيب 56 ألف رقم و38 ألف بوابة.. ومركز هاتف الهامة في الخدمة قريباً

مقاسم جديدة بتقنيات FIXED LTE والبداية في الغوطة الشرقية تركيب 56 ألف رقم و38 ألف بوابة.. ومركز هاتف الهامة في الخدمة قريباً

 

دمشق – ميس خليل
تتابع ورشات مديرية اتصالات ريف دمشق أعمالها بإعادة مراكز الاتصالات الهاتفية التي دمّرت بفعل الإرهاب خلال السنوات التسع الماضية، والتي يبلغ عددها 70 مركزاً هاتفياً إلى الخدمة، فبعد أن تمت إعادة تأهيل مراكز هاتف زملكا وحرستا وسقبا وحتيتة التركمان وببيلا، وضعت المديرية قبل عدة أيام مركز هاتف بيت جن بالخدمة بتكلفة 50 مليون ليرة، وتخطط مع مطلع هذا العام لإعادة الخدمة لعدة مراكز هاتفية أخرى.

إعادة تأهيل
مدير اتصالات ريف دمشق جمال القالش أوضح في تصريح خاص لـ”البعث”، أنه سيتم هذا العام إعادة الخدمة لمركز هاتف الهامة ومركز دوما، ومناطق المليحة ودير العصافير وزبدين وحتيتة التركمان وحتيتة الجرش ومطاعم طريق المطار ومرج السلطان وستغذى بتجهيزات FIXED LTE ، في حين أنه ومنذ أن تم إعلان تحرير الغوطة الشرقية من المسلحين تم التوجه من ورشات المديرية لاستعادة البنى التحتية للاتصالات التي تضررت نتيجة الإرهاب وتشكلت فرق عمل تضمنت جميع الاختصاصات (أبنية – تجهيزات مقاسم – قدرة – تكييف – شبكات – ضوئي)، وبناء عليه تم وضع مركز خدمة المواطن في حرستا بالخدمة ومركز هاتف سقبا، وتشغيل مركز هاتف ببيلا بسعة 5300 رقم هاتفي، بالإضافة إلى تخديم منطقة ببيلا أيضاً بالاتصالات عن طريق محطة لاسلكية المزة 2/wcdm/، وأشار القالش إلى أنه عندما تم تحرير أول مركز هاتفي من الإرهاب وهو مركز عسال الورد ومن ثم مركز الجبة وتلاه مراكز رنكوس ومعلولا وأشرفية الوادي إلى منطقة وادي بردى، بُدئ بالعمل بخطط إسعافية ومستعجلة لإعادة الخدمات الهاتفية لتلك المراكز، منوهاً إلى أن أغلب المراكز الهاتفية في الريف التي يبلغ عددها 106 مراكز تعرضت للتخريب باستثناء المراكز في المناطق الآمنة كجرمانا وأشرفية صحنايا وضاحية الأسد وقرى الأسد ويعفور وصيدنايا، وما تم تخريبه بالكامل 70 مركزاً هاتفياً.
وعن الصعوبات التي واجهت عمل المديرية بيّن مدير اتصالات ريف دمشق أن الصعوبات تمثلت بتدمير البنى التحتية للكوابل الرئيسية والكوابل الفرعية وغرف التفتيش، وتدمير المباني الهاتفية ونقص العمالة نتيجة تسرّب عدد كبير من العمال وهجرة بعضهم الآخر، ولكن بكوادر المديرية تم تجاوز العقبات والاستمرار في العمل.

حصاد 2019
القالش تحدّث عمّا تم إنجازه من مديرية اتصالات الريف خلال العام الماضي بحيث بلغت تركيبات الهاتف الثابت 56 ألف رقم هاتفي، في حين أن المخطط 43 ألف رقم هاتفي وبنسبة إنجاز 128%، كما بلغت تركيبات بوابات الـadsL (38) ألف بوابة، في حين أن المخطط له 21 ألف بوابة وبنسبة إنجاز 174%، بالإضافة إلى تركيب خدمة النفاذ إلى الانترنت عبر الـpmp لـ11 شركة ومؤسستين وتقديم خدمة الـFTTB لـ8 مشتركين.

14 ألف بوابة
أما عن خطة المديرية لعام 2020 فأوضح القالش أنه سيتم تركيب 22000 رقم هاتفي، بالإضافة إلى تركيب 14560 ألف بوابة انترنت، مشيراً إلى أن الشركة السورية للاتصالات تسعى جاهدة هذا العام لتحديث اتصالاتها ومواكبة الاتصالات العالمية، ومن هنا كان التوجه للعمل وفق منظومات الاتصالات العالمية، وهي وضع مقاسم هاتفية جديدة بتقنيات جديدة FIXED LTE وهذه المقاسم تعمل وفق “واير ليس”، كما أنها مقاسم حديثة وتعمل بكل الميزات الهاتفية سواء (VPN – adSL)، منوهاً إلى أنه ستتم الخدمة أولاً في مركز هاتف دوما ومركز الغوطة الشرقية (إما في المليحة وإما في دير العصافير)، وهذه التقنية لاسلكية تغذي لمسافة 5 كيلومترات أو أكثر، منوهاً إلى أن جميع القرى التي تقع ضمن الدائرة القطرية في مجال عمل المقسم ستخدم من المقسم الذي يعمل بهذه التقنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

مواضيع متعلقة