لعدم وجود اعتماد.. المطالب الخدمية لبلدية الفندارة في الأدراج

 

تضم بلدية الفندارة التابعة لمصياف قرى عدة، منها: البستان- الشميسة- الفندارة- النهضة- القبو، ونسبة تخديم القرى المذكورة 60% من مشروع الصرف الصحي، و40% من المواطنين مازالت معاناتهم مستمرة من مساوىء الحفر الفنية باستثناء قرية القبو غير مخدمة بمشروع الصرف الصحي، حيث تمت دراسة المشروع منذ عام 2019، ولم ينفذ على أرض الواقع، والسبب يعود لعدم وجود رصيد مالي، كما قال رئيس بلدية الفندارة ياسر مخلوف.
مياه الشرب.. معاناة في الصيف
المعاناة في الصيف، وخصوصاً في قرية البستان والفندارة، حيث يعاني المواطنون من قلة المياه، والسبب يعود إلى تسرب المياه من الشبكة، وخزان المياه الذي تظهر عليه التشققات، وحالته الفنية سيئة، ويطالب المواطنون في القريتين المذكورتين بحفر بئر ارتوازي، علماً أنه تم تخصيص عقار لذلك، ولدى سؤال مدير مؤسسة مياه حماة مطيع عبشي قال: الشبكة مقبولة، وسيتم الاطلاع على واقع خزان المياه، وصيانته، وحفر البئر الارتوازي وارد في خطة هذا العام.

بحاجة للتعبيد والتوسيع
تحتاج قرى البلدية المذكورة إلى شق وتوسيع الطرق الزراعية، حيث المعاناة كبيرة لدى المزارعين أثناء القيام بالأعمال الزراعية، أما الطرق الخدمية فالسمة الغالبة عليها المطبات والحفر، وخصوصاً الطريق العام الذي يربط قرى البلدية بمدينة مصياف، ومحافظة طرطوس من الجهة الجنوبية، ورغم المطالبة بتعبيده منذ عقد من الزمن، لكن الجهات المعنية “تغني على ليلاها”.
مسيلات مائية
يطالب المواطنون في تلك القرى بوضع عبّارات صندوقية لتصريف مياه الأمطار الغزيرة التي تفيض من السواقي المطرية الضيقة لتسبب أضراراً للطرق الخدمية من خلال جرف الأتربة والحصى.
تنتظر التفعيل
تقوم الاتصالات الهاتفية الثابتة على نظام الأونايات الضوئية، حيث غرفة الأونايات جاهزة منذ عامين، وحتى تاريخه لم يتم التشغيل في قرية الفندارة، ولدى سؤال مدير اتصالات حماة منيب الأصفر قال: خلال شهرين سوف يتم تزويد غرفة الأونايات الضوئية بمدخرات تعمل على الطاقة الشمسية، وبالتالي استمرارية الاتصالات وانعدام انقطاعها.
إن الواقع الخدمي في هذه القرى يحتاج إلى تحسين وتسريع العمل لتخفيف المعاناة عن كاهل المواطنين.
يامن إبراهيم علي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *