الحرجلة والتضامن يبحثان عن صعود تاريخي نحو الدوري الممتاز

دمشق- البعث

سيكون الملعب البلدي في حمص عند الرابعة من عصر اليوم مسرحاً للقاء الحاسم بين فريقي الحرجلة والتضامن، والذي سيحجز الفائز فيه مقعداً في الدوري الممتاز للموسم المقبل، وبعيداً عن الترجيحات المسبقة التي تميل لمصلحة الحرجلة إلا أن المتوقع من اللقاء أن يشهد تكافؤاً كبيراً بالنظر إلى قيمة الحدث.

الفريقان يتشاركان الطموح نفسه ببلوغ دوري الأضواء لأول مرة في تاريخهما، وإن كان فريق التضامن سيكون رابع ممثل للاذقية في الدوري، فإن الحرجلة سيكون أول نادٍ من ريف دمشق يصل للدوري الممتاز.

رئيس نادي الحرجلة عبد الرحمن الخطيب أكد لـ”البعث” أن فريقه جاهز فنياً ومعنوياً لخوض اللقاء الذي يعدّ تاريخياً بالنسبة للنادي. وشدّد الخطيب على أن الفرصة متساوية بين الفريقين في لقاء اليوم كون التضامن هو الآخر قدم عروضاً جيدة حتى وصل هذه المرحلة من المسابقة. وأشار الخطيب إلى أن فريقه تعلّم من تجارب المواسم الماضية التي كان يصل فيها للمباريات الحاسمة دون أن يتمكّن من تحقيق الإنجاز، ووعد الخطيب جماهير النادي خاصة والريف عامة ببذل كل الجهد لتحقيق حلم التأهل.

من جهته مدرب فريق التضامن علي بركات أبدى تفاؤله بتحقيق حلم التأهل رغم صعوبة المهمة، قائلاً: المباراة مفصلية للفريقين، وبالنسبة لنا واصلنا التدريبات بشكل اعتيادي مع التركيز بشكل أكبر على الجانب الذهني والنفسي، لأن المباراة هي الأهم في تاريخ النادي، ثقتنا باللاعبين كبيرة وقد قدموا المطلوب منهم حتى الآن. وأضاف: سندخل المباراة بهدوء وتركيز تحت شعار “لا بديل عن الفوز”، هدفنا تحقيق حلم جماهير نادي التضامن الذي طال انتظاره، اللقاء سيكون مثيراً وقد نرى أن جزئيات صغيرة قد تغيّر مجرى المباراة بالكامل، طالبت اللاعبين بضرورة الهدوء والتركيز العالي واحترام المنافس، الحرجلة فريق مجتهد منضبط ومتمرّس بالملاعب، ويمتلك أسماء للاعبي خبرة لهم باع بملاعبنا ويطمح مثلنا لبلوغ الدوري الممتاز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *