كرة الكرامة تغرد في الصدارة.. وطموح اللقب مازال مبكراً

حمص – نزار جمول

خمس جولات مضت من عمر ذهاب الدوري الكروي الممتاز لكرة القدم، أثبت فيها فريق الكرامة أنه قادم بقوة للمنافسة على اللقب، فإدارة النادي قرّرت أن تعمل من خلال رؤيتها لكرتها انطلاقاً من فرق القواعد من أجل تشكيل فريق النخبة الذي سيكون مستقبل النادي، لأنه يزخر بالمواهب الكروية، وهنا مكمن هذه الرؤية التي ترسّخ قوة النادي الكروية التي كانت تترجمها على مرّ سنوات طويلة من خلال السيطرة على ألقاب كل فرق القواعد، ومن وراء قوة هذه الفرق سيتشكّل فريق الرجال الذي سيمثّل النادي.

نادي الكرامة وبعد أن تصدّر لائحة الدوري بثلاث عشرة نقطة من أربعة انتصارات جاءت على فرق الحرجلة والاتحاد وحطين وآخرها الطليعة وتعادل مع فريق الجيش، بات مطالباً من جماهيره التواقة للألقاب بالحفاظ على هذه الصدارة، خاصة وأن مقوماتها موجودة بوجود إدارة تعمل بحنكة كونها استعادت لاعبي النادي المخضرمين الدوليين: عمرو جنيات، وتامر حاج محمد، ونصوح النكدلي، وتعاقدت مع لاعبين من أندية أخرى أثبتوا أنهم على مستوى عالٍ، ولن ننسى التعاقد مع المدرّب الشاب أحمد عزام الذي كان له وقع السحر على الفريق، ومن خلال هذه الصدارة بدا رئيس النادي الدكتور غسان القصيّر متفائلاً بالفريق، حيث أكد أن النسور قادمون بقوة إلى الألقاب التي اشتاقت لهم.

وبعد كلّ هذا التفاؤل، لا بد من التأكيد أن المطالبة بالألقاب أمر مبكر، وقد يبدو ظالماً بعض الشيء للفريق والمدرّب على حدّ سواء، فالجميع ما زال يحتاج لثقة أكبر وللكثير من الدعم المالي والمعنوي، وهذا الأمر لن يغيب عن تفكير الإدارة التي تميّزت حتى الآن بالموازنة المالية الجيدة وتوفير استثمارات للفريق من خلال إنشاء أكاديميات كروية بفكر يتماشى مع الكرة الحديثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *