الصين تدين بشدة الهجوم الإرهابي في دمشق

أدانت وزارة الخارجية الصينية التفجير الإرهابي الذي استهدف حافلة مبيت عسكري في دمشق الأربعاء الماضي.

ونقلت وسائل إعلام صينية عن المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ وين بين قوله إن الصين تدين بشدة الهجوم الإرهابي في دمشق معرباً عن تعاطف بلاده مع أسر الشهداء والمصابين.

وجدد وانغ وين بين معارضة الصين جميع أشكال الإرهاب ودعمها جهود الحكومة السورية لمكافحته مؤكداً سعي بلاده مع المجتمع الدولي من أجل المساعدة على تحقيق الأمن والاستقرار الدائم على كامل ربوع البلاد.

بدوره أدان النائب اللبناني الأسبق إميل لحود التفجير الإرهابي، مشدداً على أن من يقف وراء هذا الاعتداء الإرهابي وغيره من محاولات استهداف سورية هو الكيان الصهيوني لأنه المتضرر الأول من استقرارها.

وأكد لحود أن حرب سورية على الإرهاب تشارف على نهايتها وهذا ما جعل الإرهابيين وداعميهم يحاولون بكل الوسائل النيل من سورية وشعبها ولكن هذا الشعب الذي صمد لأكثر من عشر سنوات رغم بشاعة الجرائم التي ارتكبت بحقه لن يستكين أمام كل هذه المحاولات اليائسة.

وارتقى 14 شهيداً ووقع عدد من الجرحى جراء تفجير إرهابي بعبوتين ناسفتين تم لصقهما في حافلة مبيت عسكري عند جسر الرئيس بدمشق يوم الأربعاء الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى