ربط بين جدري القردة ونشاط المختبرات البيولوجية الأمريكية

اعتبرت نائبة رئيس مجلس الدوما الروسي، أن تفشي مرض جدري القردة بشكل متزامن في مختلف أنحاء العالم على خلفية المعلومات عن أنشطة المختبرات البيولوجية الأمريكية، يثير تساؤلات كثيرة.

وأشارت إيرينا يروفايا وهي أيضا الرئيسة المشاركة للجنة البرلمانية المعنية بالتحقيق في أنشطة لمختبرات البيولوجية الأمريكية في أوكرانيا، خلال اجتماع اللجنة اليوم الخميس، إلى التزامن في ظهور حالات من جدري القردة في أنحاء العالم، إضافة إلى حالات التهاب الكبد مجهول المصدر لدى أطفال

كما أشارت ياروفايا إلى أن أعضاء اللجنة يعملون باستمرار من منطلق البحث عن إجابات لأسئلة تتعلق بضمان الأمن البيولوجي العام، والتي لا تهم روسيا وحدها فحسب، بل والعالم بأسره، مضيفة أن ما تم كشفه من حقيقة أنشطة الولايات المتحدة بالغة السرية وواسعة النطاق في أوكرانيا وأنحاء العالم بشكل عام في مجال البحوث البيولوجية، يثير الكثير من التساؤلات”.

وقالت إن ما يلفت الانتباه هو سرية مثل هذه الأنشطة، وإنشاء نظام استطلاع بيولوجي موحد، فضلا عن ظهور الاهتمام بأخطر أنواع الفيروسات ومسببات الأمراض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى