طهران تدعو الشركاء الأوروبيين للعودة لطريق المفاوضات النووية

دعا المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، اليوم الاثنين، الدول الأوروبية المشاركة في مفاوضات فيينا إلى “تصحيح” الأخطاء، والعودة إلى طريق المفاوضات.

وقال كنعاني، في إفادة صحافية، إنّ “طهران تدعو الشركاء الأوروبيين لتصحيح الأخطاء والعودة لطريق المفاوضات لإحياء الاتفاق النووي”، مضيفاً أنّ “طهران لم تتلقَّ أي طلب لتأجيل المفاوضات النووية إلى ما بعد انتخابات الكونغرس الأميركي”.

وأشار المتحدث الإيراني إلى أنّ إيران مستعدة لمواصلة التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، داعياً الوكالة إلى “عدم الإذعان لضغوط إسرائيل” بشأن أنشطة طهران النووية.

وقال كنعاني: “تعلن إيران تعاونها البنّاء مع الوكالة باعتباره التزاماً، وبينما هناك التزامات على إيران، فإنّ لها حقوقاً أيضاً”، مضيفاً: “ينبغي للوكالة أن تحافظ على مصداقيتها”.

ولفت إلى أنه “من الطبيعي أن تتوقع إيران إجراءات بناءة من الوكالة الدولية للطاقة الذرية وأعضاء مجلس محافظيها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى